البريطانيون طهاة سيئون ويهدرون سنوياً ما قيمته 3 مليارات جنيه استرليني من الطعام

كشفت دراسة جديدة اليوم الاثنين أن البريطانيين اصبحوا أمة من الطباخين السيئين، ويهدرون سنوياً ما قيمته مليارات الجنيه الاسترلينية من الطعام جراء الفشل في طهيه.

ووجدت الدراسة، التي نشرتها صحيفة "ديلي اكسبريس"، أن 30% من البريطانيين يحرقون أنفسهم و17% يجرحون أصابعهم عند طهي الطعام.

وقالت إن كوارث الطهي لدى البريطانيين تكلّف بلادهم أكثر من 3 مليارات جنيه استرليني في العام، أي ما يعادل نحو 3.7 مليار دولار، قيمة الأغذية التي يجري هدرها.

واضافت الدراسة أن 51% من البريطانيين يرمون وجبة واحدة على الأقل كل شهر، ويُعتبر الرجال البريطانيين أسوأ المخالفين في طهي الطعام، حيث يضطر واحد من كل 10 منهم إلى رمي الطعام جراء الفشل في طهيه.

واشارت إلى أن البريطانيات بالمقابل هن أكثر تعرضاً للحوادث من رجال بلدهن عند طهي الطعام، ويجرحن أصابعهن من دون قصد أكثر من الرجال.

 

×