دراسة: التدخين قد يعزز الاصابة بمرض انفصام الشخصية

اكدت دراسة نشرتها جامعة (زيورخ) السويسرية اليوم أن تدخين التبغ قد يعزز الاصابة بمرض انفصام الشخصية المعروف باسم (شيزوفرينيا) لدى المدخنين الذين يحملون الجينات المحفزة لهذا المرض.

واوضحت الدراسة التي شارك فيها ايضا فريق من الباحثين من جامعة (كولن) الالمانية "ان العلماء تمكنوا من رصد احد الجينات التي تتأثر بتعاطي التبغ فتعطي الاشارات ذاتها التي تصدر عن جينات المصابين بالانفصام".

وأكدت انه كلما ارتفعت نسبة التدخين زادت فرصة تحفيز الجينات المعروفة اختصارا باسم (تي سي اف 4) وتؤدي الى الاصابة بالمرض.

وتقول الدارسة "انه لمن المعروف ان مرض انفصام الشخصية (شيزوفرينيا) يتوارث مخفيا وراءه عددا كبيرا من الامراض التي تحدث نتيجة اعطاب في الجينات الوراثية".

واعتمد العلماء في نتائجهم على رصد الامواج الكهربائية في الدماغ المعروفة علميا باسم (الكترو انسيفالو غرافي) لدى 1800 شخص في سويسرا والمانيا.

ويؤكد العلماء ان تلك النتائج سوف تساعد في الربط مستقبلا بين تدخين التبغ وبعض الامراض العصبية والنفسية من خلال رصد تأثيرها على الانشطة الجينية.

وتظهر الدراسة ان اجتماع عناصر تدخين التبغ مع متابعة الامواج الكهربائية في المخ ورصد التغيرات التي تطرأ على جين (تي اس اف 4) سوف يساعد على الكشف المبكر عن المرض.

×