مليون ونصف طفل مشرد في الولايات المتحدة

ازداد عدد الأطفال المشردين الذين كانوا يعيشون في العام 2010 في مسكن هش في الولايات المتحدة من قبيل المآوي والسيارات والمنتزهات والمباني المهجورة، بنسبة 38 % في خلال أربع سنوات ليصل إلى 1,6 ملايين طفل، بحسب منظمة متخصصة.

وأفاد التقرير المعنون "أميريكاز يونغيست آوتكاست 2010" والذي أعده المركز الوطني للعائلات المشردة "ناشونال سنتر اون فاميلي هوملسنس" إلى أن طفلا من أصل 45 طفلا هو مشرد اليوم. ودعا التقرير إلى "اتخاذ التدابير المناسبة".

وجاء في التقرير "ليس من العجب أن يرتفع عدد المشردين في ظل الأزمة الاقتصادية وذلك على الرغم من ازدياد عدد المساكن خلال السنوات الأربع الأخيرة بمعدل 15 ألف وحدة سكنية".

ويعيش طفل مشرد من أصل كل اثنين في ست ولايات أميركية في جنوب شرق البلاد مثل جورجيا وألاباما وفي غرب الولايات المتحدة مثل كاليفورنيا.

ونحو 42 % من هؤلاء الأطفال هم دون السادسة من العمر وثلثهم يعولون على أمهات عزباوات مصابات بأمراض مزمنة. ويعاني هؤلاء الأطفال الجوع ونقص التعليم وضغوطات نفسيةوامراضا مما يضع مستقبلهم على المحك.