فولكس فاجن توشك على احتكار السوق الألمانية

انتهت دراسة ألمانية متخصصة نشرت نتائجها اليوم الأحد إلى أن شركة فولكس فاجن الالمانية أكبر شركة تصنيع سيارات في أوروبا توشك على احتكار السوق المحلية في ألمانيا.

وقال فرديناند دودنهوفر الخبير بمركز أبحاث السيارات في جامعة دويسبوج - إيسن غربي ألمانيا إن نسبة استحواذ فولكس فاجن ثالث أكبر شركة تصنيع سيارات في العالم على السوق الألمانية وصلت خلال العام الحالي إلى ما يقرب من 21.9%.

ورأى الخبير أن هذه النسبة تعادل مرتين ونصف نسبة استحواذ مرسيدس أكبر منافس لفولكس فاجن في المانيا.

واشارت الدراسة إلى أن فولكس فاجن امتلكت لأول مرة أكثر ثلاثة طرازات بيعا في ألمانيا خلال الأشهر التسعة الماضية من العام الحالي وهذه الطرازات هي فولكس فاجن جولف ( 149655 سيارة ) ثم فولكس فاجن باسات( 72251 سيارة) وأخيرا فولكس فاجن بولو ( 70231 سيارة).

وتوقع دودنهوفر أن تصل نسبة استحواذ مجموعة فولكس فاجن ومعها بورش المملوكة للمجموعة على السوق الألمانية إلى نحو 37% خلال العام الحالي.

ووصلت هذه النسبة خلال الأشهر التسعة الماضية إلى 36.7% ليصل الفارق لأول مرة إلى أكبر معدل له بين المجموعة وبين أقرب منافسيها في ألمانيا.

×