صورة ارشيفية

انثى البعوض تنقل زيكا الى صغارها

قد تنقل أنثى البعوض المصري فيروس زيكا إلى بويضاتها وبالتالي إلى صغارها، بحسب دراسة جديدة تظهر ضرورة استخدام مبيدات اليرقان لمكافحة انتشار وباء زيكا بفعالية أكبر.

وقال الطبيب روبرت تيش من كلية تكساس للطب في غالفستون وهو القيم الرئيسي على هذه الدراسة المنشورة في مجلة "أميريكان جورنال أوف تروبيكال ميديسين أند هايجين" إن هذا الواقع يصعب جهود مكافحة الوباء، "إذ أن مبيدات الحشرات لا تؤثر سوى على كبار البعوض وهي لا تطال البويضات واليرقان".

من ثم، "يقلص استخدام المبيدات خطر انتقال العدوى لكنه لا يقضي على الفيروس".

وقد نقل الباحثون فيروس زيكا في المختبر إلى بعوض أنثى لمعرفة إذا ما كان سينقل إلى الصغار.

ولفت تيش إلى أنه "لا شك في أن هذه النسبة ضئيلة، لكن عدد البعوض المصري في المناطق الحضرية المدارية كبير، لذا من المرجح أن يكون نطاق انتقال العدوى كبيرا بما فيه الكفاية للسماح للفيروس بمواصلة انتشاره حتى بعض نفوق كبار البعوض".

وفي الولايات المتحدة، ينتشر البعوض المصري خصوصا في فلوريدا وخليج المكسيك وأريزونا وكاليفورنيا.

وينقل البعوض فيروسات أخرى إلى الصغار، من بينها الضنك والحمى الصفراء.

وقد يتسبب فيروس زيكا عند النساء الحوامل بتشوه خلقي عند الأجنة يؤدي إلى صغر حجم الجمجمة وتأخر في النمو الدماغي.