صورة ارشيفية

ازدياد الجرائم العنيفة في الولايات المتحدة في 2016

شهدت الولايات المتحدة ارتفاعا في الجرائم العنيفة العام 2016 بحسب ارقام نشرتها الإثنين الشرطة الفدرالية الأميركية، في تدهور مرده خصوصا إلى ازدياد عدد جرائم القتل في بعض المدن الكبرى التي تسجل نشاطا لافتا للعصابات.

وسجلت الـ"اف بي اي" العام الفائت 1248185 مخالفة جنائية مصحوبة بالعنف أي بزيادة نسبتها 4,1 % مقارنة مع العام 2015.

كذلك سجلت أعمال العنف ارتفاعا بنسبة 8,6 % في العام 2016، وهي أنشطة استخدمت في أكثريتها أسلحة نارية وفق هذا التقرير السنوي.

وأوضح معهد "ذي برينان سنتر فور جاستس" للدراسات في نيويورك أن جرائم القتل في أكبر ثلاثين مدينة أميركية "ازدادت بنسبة 14,8 %. واستحوذت شيكاغو على أكثر من 20 % من الارتفاع المسجل على المستوى الوطني في 2016، على رغم أنها تؤوي أقل من 1 % من سكان البلاد".

غير أن ازدياد المخالفات العنيفة في الولايات المتحدة يدخل في منحى عام لانخفاض الجريمة في البلاد منذ عقدين، إذ إن المستويات المسجلة حاليا أدنى بكثير من المعدلات القصوى في التسعينات.

وأشار مركز "ذي برينان سنتر فور جاستس" إلى أن "الجريمة تبقى قريبة من أدنى مستوياتها التاريخية مع ازدياد طفيف في جرائم القتل والعنف في بعض من كبرى المدن في بلادنا. وفي الوقت عينه، تنجح مدن أخرى مثل نيويورك في السيطرة على الجريمة".