ستحظر الاتفاقية تجارة الحيوان آكل النمل الحرشفي

سايتس تعتمد سلسلة من القرارات المهمة في ختام مؤتمرها

اختتمت اتفاقية التجارة الدولية بأنواع الحيوانات والنباتات البرية المهددة بالانقراض (سايتس) أعمال مؤتمرها الثلاثاء في جوهانسبرغ مع اعتماد سلسلة من القرارات المهمة لمكافحة الاتجار بالأنواع الحيوانية والنباتية المعرضة للخطر.

وخلال 11 يوما، عمد المشاركون في المؤتمر، من حكومات ومنظمات، إلى تعزيز التدابير الرامية إلى مكافحة الاتجار بالأصناف المهددة بالانقراض.

ويشكل هذا الاجتماع "تغيرا في قواعد اللعبة للحيوانات البرية والنباتات الأكثر ضعفا في كوكبنا"، على ما قال جون سكالون الأمين العام لسايتس في بيان.

وقد اعتمدت في ختامه "سلسلة من القرارات الثورية لتنظيم التجارة المتعلقة بالحياة البرية ضمن أطر شرعية ومستدامة قابلة للتتبع".

وساهم هذا المنتدى في توفير حماية أفضل لعدة أنواع مهددة، أبرزها آكل النمل الحرشفي وأسماك القرش والخشب الوردي.

لكن تصويتا على تشديد حظر بيع العاج كشف النقاب عن الانقسامات السائدة بين الدول الافريقية والهيئات المختصة.

وتقدر سوق الاتجار غير الشرعي بأصناف الحياة البرية بحوالى 20 مليار دولار في السنة.

 

×