صورة ارشيفية

صغير كوالا يستعين بدمية لتجاوز صدمة فقدان امه في استراليا

يستعين حيوان كوالا استرالي بدمية كبيرة لتعويض فقدانه امه التي قضت وتركته وهو في الشهر التاسع من عمره فقط.

ففي الآونة الاخيرة، صدمت سيارة ام هذا الحيوان الصغير في ولاية كوينزلاند شرق استراليا فيما كان معلقا بظهرها، ودفعتهما قوة الصدمة عشرين مترا.

وحين هرعت اليه فرق الانقاذ كانت الغربان تحاول ان تهاجمه.

ونقل صغير الكوالا، وقد اطلق عليه اسم شاين، الى مستشفى بيطري يديره ستيف ايروين الناشط في مجال الحفاظ على الطبيعة.

وقال الاطباء البيطريون المشرفون على علاجه انه يتعافى من صدمة فقدان الام ويتعود على الاستقلال بفضل دمية على شكل حيوان كوالا كبير يتعلق فيها كما كان يفعل مع امه.

وقالت روزي بوث المسؤولة في المستشفى "لم يصب شاين بجروح في الحادث، لكنه يعاني من فقدان امه، وعليه ان يكتسب امورا كثيرة حتى يصبح كوالا مستقلا".

وتعاني هذه الحيوانات من التغير المناخي وفقدان مواطنها الطبيعية وهجمات الكلاب وصدمات السيارات والاصابة بداء الكلاميديا.

ويعالج في هذا المستشفى سبعون الى ثمانين كوالا شهريا.

وكانت استراليا تعج بهذه الحيوانات مع وصول المستعمرين البريطانيين اليها عام 1788، اذ كان عددها يناهز عشرة ملايين، وقدر عددها في العام 2012 بنحو 330 الفا.

 

×