عاملات منزليات في هونغ كونغ يتظاهرن احتجاجا على حوادث مقتل زميلات لهن سقطن من طبقات عالية

تظاهرة لعاملات اجنبيات في هونغ كونغ ضد الزامهن بتنظيف الزجاج الخارجي في المباني العالية

تظاهرت عاملات منزليات في هونغ كونغ الاحد احتجاجا على حوادث مقتل زميلات لهن سقطن من طبقات عالية وهن ينظفن الزجاج الخارجي لمستخدميهم.

وتضم هونغ كونغ 300 الف ممن يعملون في المنازل، معظمهم من الفيليبين واندونيسيا، وكثيرا ما تعرب المنظمات الحقوقية عن قلقها ازاء الظروف التي يعملون فيها.

وكانت الشرارة وراء انطلاق تظاهرة الاحد مقتل عاملة فيليبينية في الخامسة والثلاثين من عمرها سقطت الشهر الماضي من طابق عال وهي تنظف الزجاج الخارجي لمنزل مستخدمها.

وبحسب منظمات التظاهرة، فان ذاك الحادث هو الثالث من نوعه منذ مطلع السنة الحالية في هونغ كونغ المعروفة بابراجها العالية.

وطالبت المتظاهرات السلطات بمنع ارباب العمل من اجبار العاملات على تنظيف الزجاج من الخارج.

ورفعت المتظاهرات اللواتي بلغ عددهن بضع مئات شعارات مثل "نحن عاملات ولسنا عبيدا".

ويناصر نشطاء حقوق الانسان منذ وقت طويل اصلاح قانون العمل لتحسين اوضاع العاملات بما في ذلك عدم اقامتهن في منازل مستخدميهن.

 

×