لاجئة افغانية في المانيا

مقتل لاجئ وهو يحاول حرق زوجته في المانيا

قضى رجل في الخامسة والاربعين من العمر في مركز لايواء اللاجئين في غرب المانيا الخميس، بعدما اضرم نارا لاحراق زوجته التي اصيبت بحروق بالغة.

ولم تحدد الشرطة جنسية اللاجئ طالب اللجوء هذا، وهي اوضحت انه سبق ان اعتدى على زوجته لانها ارادت تركه.

وقام الرجل باضرام النار لحرقها فأتت عليه السنة اللهب ومات، اما هي فقد نقلت الى المستشفى.

واصيب في الحادث شخصان آخران ايضا.

واستقبلت المانيا مليونا و100 الف طالب لجوء العام الماضي، وهي تنتظر 300 الف آخرين هذا العام.

وازاء هذا التدفق الكبير، شنت هجمات على مراكز اللجوء نسبت الى نشطاء في اليمين المتطرف.

وكثيرا ما تقع مشاجرات بين نزلاء هذه المراكز على خلفية نزاعات عرقية او خلافات شخصية.

 

×