متحف "فيكتوريا اند البرت ميوزيوم"

متحف "فيكتوريا اند البرت ميوزيوم" يقيم معرضا حول بينك فلويد في 2017

بعد النجاح الكبير الذي حققه معرض ديفيد بووي في العام 2013، يأمل متحف "فيكتوريا اند البرت ميوزيوم" في لندن اعادة الكرة مع معرض استعادي شامل حول فرقة "بينك فلويد" العام المقبل.

ومن المقرر اقامة معرض "بينك فلويد ذير مورتال ريماينز" من 13 ايار/مايو الى الاول من تشرين الاول/اكتوبر 2017.

وبعد خمسين عاما على صدور اول اغنية منفردة للفرقة البريطانية الشهيرة، وعد المتحف "برحلة تغوص بالحواس المختلفة في عالم بينك فلويد" من خلال اكثر من 350 قطعة معروضة وعرض لايزر ومقاطع من حفلات موسيقية لم يسبق ان عرضت.

وباعت الفرقة التي اسسها في العام 1965 اربعة طلاب من جامعة كامبريدج اكثر من 200 مليون نسخة من البوماتها في العالم ولا سيما "ذي وول" الذي صدر العام 1979 وغالبا ما يصنف بين الافضل في التاريخ.

ويأمل المتحف ان يلقى معرض بينك فلويد النجاح نفسه لمعرض "ديفيد بووي ايز" الذي اتى لزيارته اكثر من 300 الف شخص في لندن قبل ان يقام في مدن اخرى عبر العالم.