عضو فرقة "بيتلز" جون لينون

رفض طلب قاتل جون لينون بالافراج المشروط عنه للمرة التاسعة

رفض القضاء الاميركي طلبا تاسعا تقدم به مارك ديفيد تشابمان قاتل عضو فرقة "بيتلز" جون لينون للافراج عنه على ما افادت ادارة السجون في ولاية نيويورك.

وقالت ناطقة باسم الادارة لوكالة فرانس برس "اؤكد ان طلبه قد رفض" مضيفة انها لا تملك اي تفاصيل حول قرار لجنة الافراج المشروط.

وقد حكم على مارك تشامبان (61 عاما) العام 1981 بعقوبة تراوح بين عشرين عاما الى السجن مدى الحياة.

وقد اصبح بالامكان الافراج عنه بشروط اعتبارا من العام 2000 وهو تقدم منذ ذلك الحين كل سنتين بطلب بهذا الخصوص.

وقد اقدم تشابمان على قتل جون لينون امام المبنى الذي يسكنه هذا الاخير في نيويورك في الثامن من كانون الاول/ديسمبر 1980. وقد اطلق النار خمس مرات باتجاه المغني عندما كان هذا الاخير عائدا مع زوجته يوكو اونو قرابة الساعة 22:50 الى المبنى المحاذي لسنترال بارك.

وقد اعلنت وفاة جون لينون في المستشفى عند الساعة 23:15.

وتعارض يوكو اونو بقوة الافراج عن تشابمان.

وقاتل جون لينون موضوع في سجن ونده في الدن في ولاية نيويورك.

وكانت لجنة الافراج المشروط اعتبرت قبل سنتين ان الافراج عنه "لا يتناسب مع رفاه المجتمع".

ويمكنه التقدم بطلب جديد في آب/اغسطس 2018.

 

×