دوبارديو يتحدث خلال تدشين مركز ثقافي في سارانسك عاصمة جمهورية موردوفيا الروسية

دوبارديو يدشن مركزا ثقافيا يحمل اسمه في روسيا

دشن جيرار دوبارديو الذي يحمل الجنسية الروسية منذ العام 2013، مركزا ثقافيا سينمائيا في سارانسك عاصمة جمهورية موردوفيا الروسية حيث هو مسجل كمقيم على ما ذكرت وسائل الاعلام المحلية.

ووصل الممثل الفرنسي بعد ظهر السبت من باريس الى سارانسك في وسط روسيا حيث استقبله المسؤولون المحليون وقد تكلم امام مئات من الاشخاص، على ما اظهرت صور نشرتها الصحف.

وقال دوبارديو على ما نقلت عنه صحيفة "ايزفستيا موردوفي" المحلية "يشرفني جدا ان يحمل مركز ثقافي اسمي. انا اسف لاني غير قادر على المجيء اكثر الى سارانسك".

واضاف في هذه التصريحات التي نقلت باللغة الروسية "في موردوفيا اشعر باني روسي فعلي (..) انا من سكان سارانسك وسأصوت في الانتخابات".

وجيرارد وبارديو مسجل رسميا كمقيم ومقاول مستقل في ساراسنك البالغ عدد سكانها 300 الف نسمة والواقعة على بعد 650 كيلومترا شرق موسكو.

وحصل الممثل الفرنسي على الجنسية الروسية مطلع العام 2013 بعدما كان في قلب جدل اثاره قراره بمغادرة فرنسا احتجاجا على مشروع الرئيس فرنسوا هولاند فرض ضرائب نسبتها 75 % على اصحاب العائدات العالية جدا.

وفي العام 2014 ، اعلن نيته فتح مطعم في موكسو ومؤسسة اخرى فضلا عن مركز فني في سارانسك.

 

×