صورة تعبيرية

مقتل ثلاثة اشخاص بعدما حزت اسلاك حادة لطائرات ورقية عنقهم في الهند

قتل رجل وطفلان بعدما تسببت اسلاك طائرات ورقية بحز رقبتهم في حوادث منفصلة خلال مشاركتهم في الاحتفالات لمناسبة عيد الاستقلال الهندي في نيودلهي، على ما ذكرت الشرطة الاربعاء.

وقد دفعت هذه المأساة الحكومة الى منع تصنيع او بيع او تخزين هذه الاسلاك الحادة التي عادة ما تتم اضافة قطع من الزجاج عليها وتستخدم في المسابقات للتغلب على الطائرات الورقية المنافسة.

وبموجب القرارات الجديدة، بات كل شخص يضبط خلال استخدامه هذا السلك يواجه احتمال السجن حتى خمس سنوات ودفع غرامة قدرها مئة الف روبية (1562 دولارا).

وقد قضى الطفلان البالغان اربعة وستة اعوام في حادثين منفصلين في نيودلهي.

وأوضح مفوض الشرطة في غرب العاصمة الهندية بوشبندر كومار لوكالة فرانس برس أن الطفلين "كانا واقفين في سيارتين مع الرأس خارج السقف المفتوح عندما قضيا بسبب الاسلاك القاتلة".

كذلك توفي شاب في الثانية والعشرين خلال قيادته دراجته النارية على جسر، وفق عنصر آخر في الشرطة.

ولم توقف السلطات اي شخص على خلفية هذه الحوادث.

كذلك ادت حوادث مشابهة الى اصابة شرطي وطفل في الخامسة من العمر بجروح بالغة.

وتحظى الطائرات الورقية بشعبية كبيرة خلال احتفالات الهند بعيد استقلالها في 15 آب/اغسطس من كل عام.

 

×