لقطة من شريط دعائي لتنظيم الدولة

تفكيك شبكة للدعاية لتنظيم داعش في روسيا

اعلن جهاز الامن الروسي الخميس انها ضبطت متفجرات واسلحة خلال مداهمات في اطار تفكيك شبكة دعائية الكترونية لتنظيم الدولة الاسلامية.

وقال الجهاز في بيان انه اجرى الاربعاء 27 مداهمة في مناطق سفيردلوسك (الاورال) وتيومين وتشيليابينسك (سيبيريا الغربية) وضبط اسلحة رشاشة ومتفجرات وقنابل يدوية ومعدات للدعاية الجهادية واجهزة كمبيوتر وهواتف نقالة.

واضاف المصدر ان المداهمات سمحت ب"كشف وتفكيك انشطة هذه الشبكة الالكترونية التي تم انشاؤها للدعاية على الانترنت" لتنظيم الدولة الاسلامية.

وجاء في البيان ان الشبكة الناشطة على الانترنت تضم اكثر من 100 الف عضو موزعين في روسيا واسيا الوسطى والشرق الاوسط، كانت تهدف ل"تجنيد مقاتلين ارهابيين" و"جمع هبات لتمويل" تنظيم الدولة الاسلامية.

وفتح تحقيق بحق زعيم الخلية وثلاثة من افرادها بتهمة "التخطيط والمشاركة في انشطة ارهابية" كما قال جهاز الامن الروسي دون تحديد ما اذا تم توقيف الاشخاص الاربعة.

وكان الجهاز اعلن في شباط/فبراير اعتقال في سفيردلوسك سبعة اعضاء مفترضين في تنظيم الدولة الاسلامية بتهمة التخطيط لاعتداءات في عدة مدن روسية كبرى منها موسكو.

وفي ايار/مايو اعلنت اجهزة الامن افشال عدة اعتداءات خطط لها "ارهابيون" اتوا من تركيا وسوريا.

ومنذ بدء تدخلها العسكري في سوريا في 30 ايلول/سبتمبر تلقت روسيا حليفة نظام دمشق، تهديدات من تنظيم الدولة الاسلامية وجبهة النصرة.

وانضم حوالى سبعة الاف من رعايا دول من الاتحاد السوفياتي السابق الى المجموعات الجهادية في سوريا والعراق وفقا لاجهزة الامن الروسية.

 

×