أحد أفراد الشرطة الإسبانية

عرض مرتجل يثير حالة من الفزع في إسبانيا

أعلنت شرطة كاتالونيا الإقليمية، الأربعاء، عن توقيف خمس ألمانيات في إسبانيا لقيامهن بـ"استعراض مفاجئ" (فلاش موب)، أشاع الهلع في منتجع سياحي للاعتقاد بأنه اعتداء. ويتوقع أن تمثل الألمانيات أمام القضاء بتهمة الاخلال بالنظام العام.

ونظم الفلاش موب الليلة الماضية في بلاتيا دارو (كاتالونيا شمال شرقي إسبانيا) على الشاطئ المكتظ. وكانت إحداهن تدعي بأنها نجمة مشهورة يلاحقها معجبون لالتقاط صور لها، وفق ما ذكرت "فرانس برس".

وتسبب صراخهن وركضهن بحالة من الهلع، لأن السياح ظنوا أنه اعتداء كما حصل في نيس (جنوب شرقي فرنسا) في 14 يوليو، عندما دهست شاحنة حشودا، مما أسفر عن سقوط 84 قتيلا.

وجاء في بيان للشرطة أن 11 شخصا عولجوا من نوبات هلع ورضوض. ونشرت الشرطة تغريدات بالإسبانية والإنجليزية والألمانية والكاتالونية، مؤكدة أنه إنذار خاطئ، ونفت شائعات عن حصول إطلاق نار.