خروج جنازة خان من احد مساجد القاهرة 26 يوليو 2016

القاهرة تودع المخرج المصري محمد خان

ودعت مصر ظهر الثلاثاء المخرج المصري محمد خان في موكب شارك فيه مئات الفنانين والاصدقاء والمحبين، بعد ساعات على رحيله المفاجئ عن 73 عاما في احد مستشفيات القاهرة.

وانطلق موكب التشييع من مسجد الكويت في ضاحية المعادي في القاهرة ودفن جثمان المخرج الراحل في مدافن العائلة في المقطم، بحضور عشرات السينمائيين تقدمهم نقيب الفنانين اشرف زكي.

ومن المشاركين في الجنازة المخرج يسري نصر وطارق التلمساني ومحسن احمد والممثل خالد النبوي وعدد من المخرجين الشباب الذين شكل محمد خان مصدر الهام كبير لهم.

ونعى وزير الثقافة حلمي النمنم محمد خان قائلا في بيان "صناعة السينما في مصر فقدت اليوم واحدا من ابرز صناع السينما الواقعية التي اثراها باربعة وعشرين فيلما".

واضاف "ان خان برع من خلال اعماله في رسم صورة واقعية بانورامية وتقديم وثيقة اجتماعية وسياسية وانسانية تصف المجتمع المصري ببساطة".

وقال الناقد طارق الشناوي لوكالة فرانس برس ان المخرج الراحل يعد "احد رواد الواقعية الجديدة في السينما المصرية، وهو تميز بين روادها بالحفاظ على الجمالية والعصرية في اعماله".

وتوفي محمد خان الذي ترك ارثا طبع السينما المصرية والعربية، فجر الثلاثاء عن 73 عاما في احد مستشفيات القاهرة الذي نقل اليه اثر اصابته بازمة صحية.

ومحمد خان من مواليد القاهرة عام 1942، من اب باكستاني وام ايطالية، درس السينما في بريطانيا وانهى دراسته في العام 1963، واطلق مسيرته الفنية الغنية مع فيلمه الروائي الطويل الاول "ضربة شمس" عام 1973.

وانطلق بعد ذلك متعاونا مع عدد من كتاب السيناريو، ابرزهم بشير الديك، وزوجته وسام سليمان التي كان يجهز معها قبل وفاته لفيلم جديد بعنوان "بنات روز" بعد ان قدما معا عدة افلام منها "بنات وسط البلد" و"فتاة المصنع".

وكان اخر ما عرض له فيلم "قبل زحمة صيف" سنة 2016.

ساهم محمد خان في كتابة قصص بعض افلامه ومن بينها فيلم "كليفتي".

وقد اختير عدد من افلامه من بين اهم 100 فيلم في القائمة المعدة من مهرجان القاهرة السينمائي الدولي عام 1997، وفي قائمة مهرجان دبي السينمائي قبل عامين، من اهمها فيلم "زوجة رجل مهم".

ومن اشهر الافلام التي عرف بها محمد خان "احلام هند وكاميليا"، و"سوبر ماركت"، و"طائر على الطريق"، و"عودة مواطن"، و"خرج ولم يعد"، و"فارس المدينة".

واضافة الى الاخراج ألف بعض الكتب، منها "مقدمة السينما المصرية" و"مخرج على الطريق" الذي كتب مقدمته الناقد طارق الشناوي.

وصحيح ان محمد خان يعد من كبار مخرجي السينما المصرية، الا ان الحكومة المصرية لم تمنحه الجنسية الا قبل عامين فقط، وذلك بعد مطالبات من عدد من المثقفين والفنانين المصريين.

وهو متزوج من المؤلفة وسام سليمان، ووالد حسن ونادين التي اتجهت هي ايضا للاخراج.

 

×