المخرج والممثل والمنتج الأميركي غاري مارشال

وفاة السينمائي غاري مارشال مخرج "بريتي وومان" عن 81 عاما

توفي المخرج والممثل والمنتج الأميركي غاري مارشال الثلاثاء عن 81 عاما، تاركا لمحبي السينما أعمالا كبيرة مثل "بريتي وومان".

وتوفي السينمائي من جراء مضاعفات التهاب رئوي في مستشفى في ضاحية لوس أنجليس، بحسب وكيله الإعلامي.

وأشاد رئيس نقابة المخرجين الأميركيين باريس باركلاي بذكراه، منوها بموهبته في سرد القصص "التي تجلب الفرح وترسم البسمة ...على الشاشات جميعها، الكبيرة منها والصغيرة".

وهو أضاف "إنه كان لمن دواعي سرورنا وشرفنا جميعا أن نتعاون معه".

ولد غاري مارشال في نيويورك من أم تعلم الرقص ووالد مخرج وبدأ مسيرته الفنية في الخمسينات مع تأليف مشاهد قصيرة لبرامج تلفزيونية، أبرزها "ذي تونايت شوو". 

وكان أول نجاح له في مجال التلفزيون مع مسلسل "ذي أود كابل" تلاه "هابي دايز" في السبعينات. وهو ساهم في فتح أبواب الشهرة لروبين وليامز بفضل مسلسل "مورك أند مايندي".

وخاض مارشال غمار التأليف والإخراج في الثمانينات وأخرج سنة 1989 فيلم "بيتشيز"، لكن أشهر أفلامه يبقى من دون منازع "بريتي وومان" (1990) الذي أطلق مسيرة جوليا روبيرتس.

وكان مارشال أيضا ممثلا موهوبا وقد مثل في فيلم "ايه ليغ أوف ذير أون" وعدة مسلسلات تلفزيونية.

ولم تلق آخر أعماله، "فالنتاينز داي" (2010) و"نيو ييرز إيف" (2011) و"ماذرز داي" (2016)، استحسان النقاد، لكنها حققت نجاحا في شباك التذاكر.

ولغاري مارشال ثلاثة أولاد وستة أحفاد.

 

×