الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند خلال مقابلة بمناسبة العيد الوطني الخميس

هولاند يرد على منتقديه على دفع 10 الاف يورو راتبا لمصفف شعره

دافع الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند عن نفسه ازاء الانتقادات التي طالته بعد كشف مجلة اسبوعية محلية ان مصفف الشعر الخاص به يتقاضى عشرة الاف يورو، قائلا انه خفض ميزانية الرئاسة منذ انتخابه رئيسا عام 2012.

وقال هولاند "لقد خفضت نفقات قصر الاليزيه من 109 ملايين يورو في العام 2012، الى مئة مليون، وقلصت عدد العاملين فيه بنسبة 10 %" مقارنة مع ما كان عليه الحال في عهد سلفه نيكولا ساركوزي.

واضاف في مقابلة تلفزيونية بمناسبة العيد الوطني الفرنسي "لقد خفضت راتبي بنسبة 30 %، والآن هناك من يسائلني عن شيء لست انا المسؤول الاول عنه".

وتابع قائلا "يمكن ان انتقد على اي شيء، الا على هذا الامر".

وكانت أسبوعية  "لو كانار آنشينيه" الساخرة نشرت معلومات حول راتب مصفف الشعر العامل في قصر الاليزيه، الامر الذي اثار انتقادات لهولاند وموجة من السخرية على مواقع الانترنت.

وعبر "تويتر"، انهالت الانتقادات على هولاند واختار مغردون السخرية من الرئيس الفرنسي عبر تصويره بتسريحات شعر غريبة.

ووقع عقد العمل مع المصفف في السادس عشر من ايار/مايو 2012، بحسب المجلة.

 

×