مباراة ضمن كاس الملك في السكرابل في بانكوك

التايلانديون يبرعون في لعبة "سكرابل" من دون ان يتحدثوا الانكليزية

هم لا يتحدثون اللغة الانكليزية الا ان لاعبين تايلانديين عدة في لعبة "سكرابل" يعتبرون من بين الافضل في العالم على ما يظهر من خلال البطولة السنوية لهذه اللعبة التي تستضيفها بانكوك حتى الاحد.

كومول بانياسوفونليرت وهو مبرمج معلوماتية في الحادية والثلاثين من العمر هو اللاعب مصنف ثالثا في العالم في هذه اللعبة التي تتطلب معرفة واسعة بمرادفات اللغة الانكليزية.

ويؤكد هذا الرجل انه حفظ عن ظهر قلب "90 % من القاموس الانكليزي" الا انه عاجز عن تفسير معنى غالبية هذه الكلمات.

ويوضح باللغة التايلاندية "بدأت اولا بحفظ الكلمات القصيرة ثم الكلمات الطويلة" مضيفا انه يحاول ان يمضي ما لا يقل عن نصف ساعة في اليوم لاثراء مرادفاته.

ويشكل تسجل نحو ستة الاف شخص للمشاركة في البطولة التي تستمر ثلاثة ايام مؤشرا الى شعبية هذه اللعبة في تايلاند التي توج مواطنون منها ابطالا للعالم رغم المستوى المتدني للغة الانكليزية فيها.

امنواي بلوينساغنغام الذي اسس اول جمعية للعبة "سكرابل" في المملكة في ثمانينات القرن الماضي بذل جهودا كبيرة من اجل نشر هذه اللعبة في بلاده.

وباتت هذه اللعبة اليوم من الالعاب المفضلة لدى معلمي المدارس التايلاندية الذين يستخدمونها كاداة لتعليم اللغات. ويقول  بلوينساغنغام ان ثلث المدارس في البلاد تقريبا لديها نواد للعبة "سكرابل".

ويضيف لوكالة فرانس برس "لكن لم نتوقع يوما ان نصبح ابطالا للعالم في هذه اللعبة".

- لعبة رياضيات -

ويظهر نجاح كومول ومواطنيه من النخبة التايلاندية في "سكرابل" ان هذه اللعبة تستند الى التحليل الذهني اكثر منه الى الدراية باللغة.

ويؤكد جون وليامز المدير السابق للجمعية الوطنية للسكرابل في الولايات المتحدة ان "سكرابل عند اعلى المستويات هي لعبة رياضيات. مثل البوكر. فكل شيء رهن بالاحتمالات وادارة الاحرف التي يسحبها اللاعب".

ويضيف "لا حاجة لمعرفة معاني الكلمات".

وامام الكلمات المعقدة التي شكلها اللاعبون منذ اليوم الاول من المسابقة، واجه الكثير ممن تعد الانكليزية لغتهم الام صعوبة في تفسيرها مثل كلمة "زوتي" وهي مرادف نادر الاستخدام لكلمة "فاقع" او "فاغز" وتعني تجويف صخري صغير.

ويملك افضل لاعبي "سكرابل" مرادفات تصل الى مئة الف كلمة تقريبا وهو عدد اكبر بمرتين من مرادفات شخص بالغ ناطق بالانكليزية.

الا ان التايلانديين، وان كانوا يلعبون على ارضهم، قد يواجهون صعوبة كبيرة في التغلب على نايجل ريتشاردز . فهذا النيوزيلندي الخجول بطل العالم ثلاث مرات في هذه اللعبة باللغة  الانكليزية تمكن العام الماضي ايضا من الظفر بلقب بطل العالم للسكرابل باللغة الفرنسية من دون ان ينطق باي كلمة بلغة موليير.

وهو يتمتع بذاكرة هائلة وقد حفظ عن ظهر قلب كلمات دليل السكرابل.

ولا يزال كومول يذكر خسارته امام نايجل ريتشاردز في العام 2013 بسبب كلمة باتت شبه منسية في اللغة الانكليزية نسي معناها هو ايضا.

 

×