منطقة المشجعين قرب برج ايفل

فرقة "ميوز" تشعل موقع برج ايفل بحفلها الموسيقي

بعد منسق الأسطوانات دافيد غيتا، أشعلت فرقة الروك البريطانية "ميوز" المنطقة المخصصة للمشجعين في موقع برج ايفل مع حفل حضره عشرات الآلاف من الأشخاص من حديقة شان دو مارس.

وافتتحت الفرقة الثلاثية العرض بأغنية من ألبومها السابع والأخير "درونز" تلتها أغنية "بلاغ ان بايبي".

وأنشدت "ميوز" أغنياتها الجديدة من ألبومها الأخير إلى جانب أغانيها الضاربة من قبيل "سوبرماسيف بلاك هول" و"ستارلايت"، وسط مؤثرات ضوئية.

وتولت فرقة "اكس أمباسادرز" الأميركية إحياء الجزء الأول من العرض الذي حضره نحو 80 ألف شخص خضعوا لإجراءات تفتيش مشددة.

وسبق لفرقة "ميوز" التي تأسست قبل 20 عاما أن أحييت ستة حفلات في بيرسي في شباط/فبراير وآذار/مارس وغالبا ما تنفد بطاقات حفلاتها في العالم أجمع. 

وتفتح المنطقة المخصصة للمشجعين في موقع برج ايفل التي يمكن أن تستقبل أكثر من 90 ألف شخص من الظهر حتى منتصف الليل لنقل مباريات كأس أوروبا 2016 وتنظم فيها حفلات موسيقية في الأيام التي لا يكون فيها مباريات.

ومن المزمع تنظيم الحدث المقبل في الخامس من تموز/يوليو مح حفل للموسيقى الإلكترونية.

 

×