منحت السلطات الكولومبية أول رخصة لإنتاج مشتقات القنب الهندي لأغراض علاجية إلى مختبر مقره كندا وفق ما أعلن وزير الصحة الكولومبي أليخاندرو غافيريا

كولومبيا تمنح اول رخصة لزراعة القنب الهندي لاغراض العلاج الى شركة كندية

منحت السلطات الكولومبية أول رخصة لإنتاج مشتقات القنب الهندي لأغراض علاجية إلى مختبر مقره كندا، وفق ما أعلن وزير الصحة الكولومبي أليخاندرو غافيريا.

وقال الوزير خلال مؤتمر صحافي أن "الرخصة الأولى لصناعة القنب الطبي وإنتاجه قد منحت ... إلى شركة فارماسييلو" التي كانت أول من قدم طلبا في هذا الخصوص، موضحا أن الشركة "هي كولومبية كندية".

وتم حتى الآن التقدم بسبعة طلبات ترخيص لإنتاج القنب الهندي لأغراض العلاج وتعتزم الوزارة "منح رخصتين إضافيتين في خلال الأيام المقبلة"، على ما قال الوزير.

وتوفر هذه التراخيص بموجب مرسوم صادر في نهاية 2015 ينص على الإجراءات الناظمة لزراعة القنب الهندي وتحويله واستيراده وتصديره لأغراض العلاج، فضلا عن منشور عممته وزارة الصحة في أيار/مايو الماضي.

وستقوم "فارماسييلو" التي لها فرع في شمال غرب كولومبيا بداية بزراعة حوالى ثلاثة هكتارات من الأراضي بالقنب الهندي، وفق ما أفاد كل من وزارة الصحة والشركة على موقعها الإلكتروني.

وأشار الوزير إلى أن سوق الماريجوانا الطبية "مفتوحة" في كولومبيا وأن السلطات لم تحدد أي سقف لعدد الرخص التي تنوي منحها في هذا المجال.

وهو صرح أنها "سوق ناشئة  ... من شأنها أن تزيد فرص العمل في البلاد وتحسن ظروف العيش ووضع البلدات حيث ستستقر هذه الصناعة".

 

×