لاعبة كرة المضرب الروسية ماريا شارابوفا

شارابوفا ستدخل جامعة هارفرد

ستدخل لاعبة كرة المضرب الروسية ماريا شارابوفا المصنفة اولى عالميا سابقا جامعة هارفرد في الولايات المتحدة لدراسة الاقتصاد خلال ايقافها عن اللعب سنتين لتناولها مواد محظورة.

ونشرت شارابوفا على مواقع التواصل الاجتماعي صورة لها امام "هارفرد سكول اوف بيزنيس" وهي من اعرق كليات الاعمال في العالم ومقرها في بوسطن.

وكتبت شارابوفا على صفحتها على شبكة "فيسبوك"، "اتشوق لبدء الدروس" من دون ان تعطي اي تفاصيل اخرى.

وكانت شارابوفا حتى السنة الحالية الرياضية التي تسجل اعلى العائدات بفضل عقودها مع "نايكه" و"اميريكن اكسبرس" و "بورشه" و"تاغ هوير".

وذكرت مجلة "فوربز" ان عائداتها تراجعت ثمانية ملايين دولار لتصل الى 21,9 مليونا بسبب فسخ بعض العقود عند اعلان ثبوت تنشطها.

وقد اطلقت ماركة خاصة بها للسكاكر باسم "شوغاربوفا" فضلا عن مجموعة من المنتجات التي تحمل اسمها.

وقد اوقفت الروسية (29 عاما) لمدة عامين من قبل الاتحاد الدولي لكرة المضرب بسبب تناولها مادة الميلدونيوم، وهو دواء ادرجته الوكالة الدولية لمكافحة المنشطات  في كانون الثاني/يناير في لائحة المواد المحظورة، وقد استأنفت القرار امام محكمة التحكيم الرياضي (كاس).

وستعرف شارابوفا ما اذا كانت ستشارك ام لا في اولمبياد ريو الذي يقام من 5 الى 21 آب/اغسطس في موعد اقصاه 18 تموز/يوليو.