رئيسة البرازيل الموقوفة عن العمل ديلما روسيف

روسيف: سأحضر أولمبياد ريو حتى لو من فوق شجرة

قالت رئيسة البرازيل الموقوفة عن العمل ديلما روسيف، إنها "ستتسلق شجرة" إن لزم الأمر، لمشاهدة افتتاح دورة الألعاب الأولمبية في ريو دي جانيرو في أغسطس المقبل.

وأضافت روسيف، التي أوقفت عن العمل الشهر الماضي، مازحة أمام الصحفيين الأجانب الثلاثاء: "إذا لم توجه لي دعوة سأتسلق شجرة لمشاهدة الألعاب الأولمبية".

وحل الرئيس المؤقت ميشيل تامر محلها، وهو من سيرأس مراسم إشعال شعلة دورة الألعاب الأولمبية في الخامس من أغسطس.

وصوت مجلس الشيوخ على تقديم روسيف للمحاكمة، لانتهاكها قوانين الميزانية.

وشعرت روسيف بالحسرة لأن تامر هو الذي سينال الثناء لاستضافة الألعاب الأولمبية، رغم أن حكومة حزب العمال الذي تنتمي إليه هي التي ضمنت فوز البرازيل باستضافة الدورة، وجعلت الاستضافة ممكنة بتوفير البنية التحتية اللازمة.

ومن غير المتوقع أن تنجو روسيف من العزل والمحاكمة التي ستنتهي في منتصف أغسطس، ولكن إذ نجت فإنها ستعود إلى منصبها وإلى ريو في وقت مناسب قبل ختام دورة الألعاب الأولمبية.

 

×