بدوي على ظهر جمل في البتراء في 9 مايو 2016

اكتشاف مسرح أثري يزيد عمره عن ألفي عام في البتراء

أعلنت دائرة الآثار العامة في الاردن الاثنين اكتشاف مسرح أثري ضخم "فريد من نوعه" في مدينة البتراء جنوب الاردن، يعتقد ان عمره يزيد عن 2150 عاما.

وقالت وزيرة السياحة والاثار لينا عناب "انه اكتشاف هائل وفريد من نوعه في مدينة البتراء الاثرية، احدى عجائب الدنيا السبع الجديدة"، الواقعة على 225 كيلومترا جنوب عمان.

وبدأ هذا الاكتشاف "قبل سنتين تقريبا واستخدمت فيه صور الأقمار الاصطناعية والطائرات بدون طيار والمسوحات الارضية والميدانية".

ويعود هذا المسرح الى منتصف القرن الثاني قبل الميلاد، وهو "بناء فريد لا مثيل له في البتراء"، بحسب الوزيرة.

وبحسب صور الأقمار الاصطناعية فان مساحة المسرح الذي يرجح انه استخدم للاحتفالات، تبلغ اكثر من 2700 متر مربع، وفقا للخبراء.

وهو يقع على تل يبعد قرابة 800 متر الى الجنوب من مبنى الخزنة في المدينة الأثرية.

ويضم المسرح الى جانبه بناء صغيرا ومجموعة من الأعمدة حول أحد المدرجات.

وتوقع رئيس مفوضية سلطة اقليم البتراء محمد النوافلة العثور على اكتشافات اخرى مهمة، لان "نسبة المكتشف في البتراء حتى الآن لا يتجاوز 18 %".

وتقع مدينة البتراء الأثرية التي اختيرت عام 2007 كاحدى عجائب الدنيا السبع الجديدة، والمشهورة بعماراتها المنحوتة في الصخر، على بعد 225 كليومترا جنوب عمان. وهي شيدت عام 312 قبل الميلاد كعاصمة لمملكة الانباط القديمة التي سقطت بيد الرومان عام 106 للميلاد.

وتعد البتراء من المقاصد السياحية الاساسية في الاردن، وبحسب ارقام وزارة السياحة والآثار زارها عام 2014 نحو 596 الف شخص، فيما تراجع عدد زوارها عام 2015 بنسبة 27,9% ليصل الى 430 الفا.

يذكر ان البتراء تم اختيارها ضمن عجائب الدنيا السبع الجديدة عام 2007 في مسابقة مثيرة للجدل اطلقها السينمائي السويسري برنار فيبر على شبكة الانترنت شارك فيها مئة مليون شخص، وشملت 21 موقعا.

 

×