الشابة التركية موتلو كايا ترقد في المستشفى في دياربكر في 24 يونيو 2015

الحكم بالسجن 15 سنة على تركي حاول قتل صديقته لانها ارادت الغناء

قضت محكمة تركية بالسجن 15 عاما على رجل اطلق رصاصة على رأس صديقته التي شاركت في برنامج للمواهب على ما ذكرت وكالة "دوغان" للانباء.

وقد اصيبت موتلو كايا البالغة 19 عاما اصابة خطرة في ايار/مايو 2015 واصبحت سريعا رمزا لاعمال العنف التي تقع ضحيتها النساء في تركيا ولا سيما في جنوب شرق الاناضول.

وادانت محكمة ارغامي في محافظة دياربكر (جنوب شرق) فيسي ارجان بتهمة "محاولة الاغتيال مع سابق التصور والتصميم" و"حيازة سلاح ناري بطريقة غير قانونية" على ما اضافت وكالة "دوغان".

وكان ارجان اقدم في 18 ايار/مايو 2015 على اطلاق النار عبر نافذة منزل الشابة التي كانت تتناول العشاء مع عائلتها. وامضت موتلو كايا شهرا كاملا في غيبوبة تامة بعدما اصيبت في الرأس.

ولم ينف ارجان ان يكون مطلق النار الا انه "لم يكن ينوي القتل" على ما نقلت عنه "دوغان" بل اراد ان يخيف صديقته التي كان يأخذ عليها مشاركتها في برنامج للمواهب الغنائية في تركيا.

وقال المتهم خلال المحاكمة انه شعر ب"الاهانة" لمشاركة حبيبته في البرنامج. وتلقت الشابة تهديدات بالقتل.

وتكثر اعمال العنف ضد المرأة في جنوب شرق تركيا الذي يسكنه عدد كبير من الاكراد المحافظين جدا.

وقد زادت اعمال العنف ضد النساء بشكل كبير في كل ارجاء البلاد، ما يتسبب بمقتل امرأتين على الاقل يوميا.

وتفيد المنظمة غير الحكومية "بلاتفورم تو ستوب فايلنس إغنست ومن" ان 290 امرأة قتلن في تركيا في العام 2015 و103 نساء منذ مطلع السنة الراهنة.

 

×