ولد الثلاثاء طفل من أم هي في حالة موت دماغي منذ أربعة أشهر تقريبا وهو بصحة جيدة على ما أعلن المركز الاستشفائي المركزي في لشبونة

ولادة طفل في البرتغال من ام في حالة موت دماغي

ولد الثلاثاء طفل من أم هي في حالة موت دماغي منذ أربعة أشهر تقريبا وهو بصحة جيدة، على ما أعلن المركز الاستشفائي المركزي في لشبونة.

وجاء في بيان صادر عن المستشفى أن "الرضيع، وهو ذكر، يزن 2,350 كيلوغرام وقد ولد بعد حمل دام 32 أسبوعا من دون أي مضاعفات وإثر عملية قيصرية".

وقد أعلنت الوالدة في حالة موت دماغي في 20 شباط/فبراير من جراء "نزيف في الدماغ"، بحسب بيان المستشفى الذي أوضح أن "الجنين كان في وضع جيد ... وتقرر، بعد التشاور مع العائلة، مواصلة الحمل".

وبقي الجنين "في رحم والدته لمدة 15 أسبوعا بعد دخولها في موت دماغي، وهي أطول فترة من هذا القبيل تسجل في البرتغال"، وفق البيان.

وأعلنت بولندا عن حالة مماثلة في نيسان/أبريل مع ولادة طفل من امرأة في الحادية والأربعين من العمر أبقيت في المستشفى لمدة 55 يوما.

 

×