حايك وابنتها الى جانب كلوني وزوجته خلال حفل التكريم

تكريم بابوي لسلمى الحايك وكلوني كسفراء للسلام

كرّم البابا فرانسيس في حفل أقيم في الفاتيكان، الأحد، ثلاثة ممثلين الأميركيين أصبحوا سفراء لمنظمة أسسها البابا للترويج للسلام.

وحضر حفل التكريم الممثل جورج كلوني إلى جانب ريتشارد غير وسلمى حايك، حيث تلقى الثلاثة قلادات من البابا.

وتربط منظمة "سكولاس أوكورينتيس" بين التكنولوجيا والفن بهدف تحقيق الاندماج المجتمعي والترويج لثقافة السلام.

وأسس البابا منظمة مماثلة حين كان كاردينالا في بوينس أيرس، لكن منظمة سكولاس اكتسبت صبغة دولية بعملها من خلال الفاتيكان.

وقالت لورينا بيانكيتي وهي واحدة من المنظمين للمناسبة: "يمكن للمشاهير نقل القيم المهمة، والممثلين وافقوا على أن يصبحوا سفراء لأحد المشاريع الفنية للمنظمة".

 

×