تنشر التماسيح في شمال استراليا الاستوائي وتتسبب بمقتل شخصين بشكل وسطي سنويا

تمساح يسحب امرأة في استراليا

فقدت امرأة الاثنين واعتبرت في عداد الموتى بعدما سحبها تمساح خلال سباحتها ليلا مع صديقة لها على شاطئ في شمال استراليا على ما ذكرت الشرطة.

وكانت المرأتان تتنزهان على شاطئ ثورنتون بيتش مساء الاحد في اقصى شمال مقاطعة كوينزلاند قبل ان تقررا السباحة في منطقة معروفة بانتشار التماسيح فيها.

واوضحت الشرطة في بيان ان "المرأة الاربعينية كانت تستحم مع صديقة لها عندما وقع الحادث".

وقال المسؤول في الشرطة راسل باركر ان المرأتين وهما سائحتان استراليتان تزوران المنطقة على الارجح كانتا في المياه عندما سحبت احداهما فيما حاولت الاخرى جرها الى بر الامان.

واضاف باركر "كانتا تستحمان في مياه تصلهما الى مستوى الخصر عندما انقض تمساح على ما نظن على احداهما. وحاولت صديقتها بشجاعة جرها الى الشاطئ لكنها لم تنجح في ذلك فاختفت المرأة".

وارسلت مروحية مجهزة بكاميرات حرارية الى المكان الا انها فشلت في ايجادها.

واوضح باركر ان المرأة الثانية "في حالة صدمة" الا انها اصيبت بخدوش فقط.

وتنشر التماسيح في شمال استراليا الاستوائي وتتسبب بمقتل شخصين بشكل وسطي سنويا.

وقد زاد عدد التماسيح منذ اقرار قوانين حماية في العام 1971 ويقدر عددها في اقصى شمال استراليا بمئة الف تمساح.