سولار امبالس لدى اقلاعها من دايتون بولاية اوهايو الى ليهاي فالي ببنسلفانيا بقيادة الطيار برتران بيكار

"سولار إمبالس 2" حطت في بنسيلفانيا

حطت طائرة "سولار إمبالس 2" العاملة بالطاقة الشمسية الاربعاء في بنسيلفانيا منهية بنجاح على ساحل الولايات المتحدة الشرقي المحطة الثالثة عشرة من جولة حول العالم باشرتها قبل اكثر من سنة.

وقاد الطائرة السويسري برتران بيكار وهي حطت عند الساعة 20,49 بالتوقيت المحلي (الساعة 00,49 ت غ) في مطار ليهاي فالي الدولي بعد رحلة استغرقت قرابة السبع عشرة ساعة آتية من دايتون في شمال الولايات المتحدة على ما اظهرت مشاهد بثت مباشرة على موقع "سولار إمبالس" الالكتروني.

وغرد برتران بيكار من قمرة القيادة قبيل ذلك "لحظة رائعة. لقد اتصلت للتو بالمراقبين الجويين في مركز نيويورك. لقد عبرنا الولايات المتحدة!!!!!"

واكد الطيار الثاني اندريه بورشبرغ الذي يتناوب مع بيكار على قيادة الطائرة، من على مدرج المطار "معنوياتنا عالية. لقد بتنا قريبين من نيويورك!".

وباتت "سولار إمبالس 2" على بعد حوالى 150 كيلومترا عن نيويورك. وخلال الرحلة الى نيويورك ستحلق الطائرة فوق تمثال الحرية قبل ان تحط في مطار يشهد حركة هي من الانشط في العالم.

وستشكل نيويورك المرحلة الاخيرة للطائرة في الولايات المتحدة التي ستعبر بعدها المحيط الاطلسي لتحط في اوروبا قبل ان تعود الى ابوظبي من حيث انطلقت في جولتها العالمية في التاسع من اذار/مارس 2015.

وقبل ساعة من هبوط الطائرة تجمع فضوليون حول المطار منتظرين الطائرة بجناحيها الكبيرين جدا.

و"سولار امبالس 2" طائرة تجريبية رائدة تعمل ببطاريات تشحن بواسطة اكثر من 17 الف خلية شمسية على جناحيها.

وتبلغ السرعة الوسطية للطائرة 45 كيلومترا في الساعة الا ان هذه السرعة قد تتضاعف عندما تكون "سولار إمبالس 2" معرضة للشمس مباشرة.

وانطلقت الطائرة من ابوظبي في 9 آذار/مارس من العام 2015، الا ان الرحلة علقت عشرة اشهر في هاواي.

والسبب في ذلك أن بطاريات الطائرة أصيبت بأضرار كبيرة أثناء تحليقها في المرحلة الثامنة بين اليابان وهاواي، لذلك ظلت على الارض 293 يوما لاتمام التصليحات ثم انتظار الاحوال الجوية المناسبة للاقلاع.

وتوقفت "سولار امبالس 2" خلال رحلتها في سلطنة عمان، ومنها توجهت إلى الهند ثم بورما قبل أن تصل إلى الصين حيث علقت حوالى الشهر، ومنها إلى اليابان قبل الانتقال إلى هاواي فكاليفورنيا.

ويسعى القيمون على المشروع الى الترويج لاستخدام مصادر الطاقة النظيفة.