ثارت التساؤلات بشأن تركة برنس منذ العثور على جثمانه في منزله بولاية مينيسوتا في أبريل

تركة برنس.. نزاع قضائي على 500 مليون دولار

تقدم شخصان آخران، زعما أنها من أقارب المغني الراحل برنس، بطلبين، للحصول على نصيب من تركته.

ورفع محامو، بريانا نيلسون، التي ذكرت وثائق قضائية أنها ابنة شقيق برنس نجم موسيقى البوب الراحل وابنتها البالغة من العمر 11 عاما، طلبا أمام محكمة في مينيسوتا يزعم أنهما من ورثة المطرب الراحل.

وزعم الاثنتان أنهما من أقارب برنس، الذي ولد باسم برنس روجرز نيلسون، وأنهما ابنة وحفيدة أخيه غير الشقيق دوين نيلسون، الذي رأس في السابق الفريق الأمني لبرنس، وتوفي عام 2011.

والتحرك القضائي يدل على أن دوين نيلسون حذف من قائمة تضم 6 أخوة أشقاء وغير أشقاء ذكروا في عريضة الوصية الأصلية التي رفعتها تيكا نيسلون أخت برنس في أواخر أبريل.

وإذا لم يكن برنس ترك وصية أو أولاد كما زعمت تيكا، فإن تركته وفقا لقوانين مينيسوتا ستوزع بالتساوي على إخوته وأخواته والأبناء الأحياء لإخوته المتوفين.

وثارت التساؤلات بشأن تركة برنس منذ العثور على جثمانه في منزله بولاية مينيسوتا في أبريل.

وتشير التقديرات إلى أنه جمع من أعماله الموسيقية أكثر من 500 مليون دولار.

 

×