المغنية الاوكرانية جامالا

جامالا: "تم الاستماع الى قصة اوكرانيا ومعاناتها"

قالت المغنية الاوكرانية جامالا التي فازت السبت بمسابقة يوروفيجن باغنية تتناول ترحيل ستالين لتتر شبه جزيرة القرم، لدى عودتها الى كييف " لقد تم الاستماع الى قصة اوكرانيا ومعاناتها".

وقالت الفنانة البالغة 32 عاما وقد اغرورقت عيناها بالدموع بعدما استقبلها مئات الاشخاص  في مطار كييف "هذا يعني بالنسبة لي انه تم الاستماع الى قصتي وقصة تتر القرم وقصة اوكرانيا ومعاناتها".

واضافت "تبين لمن قال ان اوروبا لديها مشاكل اخرى غير اوكرانيا ولا تهتم لامرنا، ان هذا غير صحيح".

وفي اغنية "1944" تتناول جامالا ترحيل شعبها من قبل السلطات السوفياتية خلال الحرب العالمية الثانية. ورأت روسيا التي ضمت شبه جزيرة القرم في اذار/مارس 2014، في الاغنية تلميحات سياسية واحتجت من دون جدوى على هذا الخيار.

وندد مسؤولون روس عدة الاحد بهذا الفوز معتبرين انه يرتكز الى اعتبارات "سياسية" وليس موسيقية على حساب المرشح الروسي سيرغي لاتزاريف الذي كان الاوفر حظا بحسب مكاتب المراهنات وقد تصدر تصويت المشاهدين.

وبين الجموع التي استقبلت المغنية حمل الكثير الاعلام الاوكرانية واعلام تتر القرم وهم مسلمون يواجهون السلطات الروسية ويتعرضون لضغوط كثيرة منها. وهتف اشخاص تجمعوا في المطار "القرم هي اوكرانيا".