المخرج الصيني آي وي وي مع فريق عمله في فندق روتس بغزة

مخرج صيني في غزة في اطار اعداد فيلم وثائقي عن ازمة اللاجئين

بدأ المخرج الصيني المعارض أي وي وي اجراء مقابلات مع لاجئين فلسطينيين في غزة التي وصل اليها الثلاثاء في اطار اعداده فيلما وثائقيا يعتزم ان يعرضه العام المقبل لتسليط الضوء على محنة اللاجئين.

وقال المخرج لوكالة فرانس برس "شعوري مختلط لكنني سعيد جدا بوجودي في غزة، جئت الى هنا للقاء المواطنين واجراء مقابلات مع لاجئين فلسطينيين في مخيمات اللاجئين في غزة في سياق الفيلم الوثائقي عن ازمة اللاجئين".

واضاف "زرت منطقة الشجاعية (شرق مدينة غزة) والتقيت مواطنين فلسطينيين في هذه المنطقة فقدوا منازلهم في الحرب" الاسرائيلية في صيف 2014 على القطاع الذي تحاصره اسرائيل. 

وزار المخرج الصيني برفقة طاقم من عشرة فنيين مساء الاربعاء مخيمي جباليا للاجئين الفلسطينيين في شمال القطاع وخانيونس في جنوبه واجرى مقابلات مع عدد من اللاجئين والنازحين الذين دمر الجيش الاسرائيلي منازلهم في حرب صيف 2014. 

كما زار معبر رفح الحدودي بين قطاع غزة ومصر والذي اعادت السلطات المصرية فتحه استثنائيا ليومين صباح الاربعاء امام الحالات الانسانية، حيث اجرى سلسلة مقابلات مع فلسطينيين كانون يستعدون للسفر من غزة.

من جانبه، قال خالد الاشقر مدير شركة "ميديا24" في غزة التي نسقت زيارة المخرج الصيني "ضمن برنامج المخرج اي وي وي زيارة لميناء غزة واجراء مقابلات مع صيادين ولاجئين وكذلك تتضمن الزيارة اجراء مقابلة مع محمود الزهار عضو المكتب السياسي في حماس بهدف استخدامها في فيلمه الوثائقي".

واشار الى ان غزة "هي المحطة الاخيرة من بين عشر مدن في العالم زارها المخرج واجرى فيها مئات المقابلات مع نازحين ولاجئين".

 

×