بيل كوسبي مغادرات المحكمة في بنسلفانيا

انطلاق محاكمة بيل كوسبي امام القضاء المدني نهاية مايو

تنطلق محاكمة النجم التلفزيوني الاميركي السابق بيل كوسبي نهاية ايار/مايو امام محكمة في بنسلفانيا، في المسار الجنائي الوحيد الذي يستهدف الممثل السابق المتهم باعتداءات جنسية من جانب عشرات النساء في الولايات المتحدة.

وتم الاعلان عن جلسة اولية في 24 ايار/مايو بعدما ردت المحكمة الواقعة في شرق الولايات المتحدة الاثنين الطعن المقدم من محامي النجم السابق لبرنامج "ذي كوسبي شو".

وكان قد تم تعليق المسار القضائي وارجاء الجلسة الى موعد غير محدد مطلع آذار/مارس بانتظار استنفاد كل الطعون.

ويلاحق بيل كوسبي في اطار هذه المحاكمة بتهمة الاعتداء الجنسي مع اسباب مشددة للعقوبة على اندريا كونستاند سنة 2004 ويتعين مثوله امام المحكمة خلال الجلسة.

هذه الموظفة السابقة في فريق كرة السلة في جامعة "تمبل يونيفرسيتي" تتهم النجم التلفزيوني السابق البالغ 78 عاما بالاعتداء عليها في مقر اقامتها في ضاحية فيلادلفيا.

وتقول كونستاند إن بيل كوسبي ارغمها على تناول "حبة زرقاء" افقدها وعيها قبل الاعتداء عليها. من جانبه يقر هذا النجم السابق الذي صنع مجده بفضل دوره كرب عائلة نموذجي في المسلسل الشهير في الثمانينات بأنه اعطاها هذه الحبات لكنه اوضح أن العلاقة الجنسية بينهما حصلت بالتراضي.

وفي حال ادانة بيل كوسبي فإنه يواجه احتمال السجن حتى عشر سنوات.

وفي قرار منفصل، رد قاض اميركي اخر الثلاثاء طلب الممثل السابق الحصول على المقابلات والتدوينات وغيرها من التسجيلات المتأتية من عمل صحافيين في مجلة صادرة في نيويورك خصصت غلافها في تموز/يوليو الماضي لخمس وثلاثين امرأة يتهمنه بالاعتداء الجنسي.

وفي المحصلة، تتهم اكثر من خمسين امرأة بيل كوسبي بارتكاب انتهاكات جنسية في حقهن كما يجري التحضير لدعاوى عدة مشابهة امام المحاكم المدنية.

 

×