'سولار امبالس' 2 فوق كاليفورنيا بعد اجتياز المحيط الهادئ

"سولار امبالس 2" تصل الى كاليفورنيا بعد اجتياز المحيط الهادئ

حطت الطائرة السويسرية "سولار امبالس 2" التي تعمل فقط بالطاقة الشمسية في كاليفورنيا الاحد في ختام المرحلة التاسعة من رحلتها حول العالم.

وكانت الطائرة التي تتسع لشخص واحد فقط اقلعت من هاواي الخميس محلقة فوق مياه المحيط الهادئ، بعدما امضت في تلك الجزيرة قرابة 300 يوم لاصلاح اضرار اصابت بطارياتها الشمسية في المرحلة الثامنة، بين اليابان وهاواي، من رحلتها حول العالم الرامية الى الترويج لصمادر الطاقة النظيفة.

وقال الطيار السويسري برتران بيكار، احد الطيارين الذين يتعاقبان على قيادتها، قبيل هبوطه في جنوب سان فرانسيسكو "لقد اتممنا اجتياز المحيط الهادئ" الذي كان اخطر مرحلة في الرحلة كلها لخلوه من الاماكن الصالحة للهبوط الاضطراري.

وكانت الطائرة العاملة بالكامل على الطاقة الشمسية والتي تغطي اكثر من 17 الف خلية ضوئية شمسية جناحيها، انطلقت من ابوظبي في التاسع من آذار/مارس 2015، في جولة حول العالم، وتوقفت في سلطنة عمان، ومنها توجهت الى الهند ثم بورما قبل ان تصل الى الصين حيث علقت حوالى الشهر، ومنها الى اليابان قبل الانتقال الى هاواي.

 

×