اشترى والد شيرلي تمبل هذا الخاتم المزين بماسة من 9.54 قيراط سنة 1940 في مقابل 7210 دولارات

خاتم ماس لشيرلي تمبل لم يجد من يشتريه في مزاد في نيويورك

لم يجد خاتم ماس قدم للممثلة الأميركية شيرلي تمبل عندما كانت في الثانية عشرة وقدرت قيمته بين 25 و35 مليون دولار من يشتريه خلال مزاد في نيويورك، بحسب ما كشفت دار "سوذبيز".

وقد اشترى والد النجمة هذا الخاتم المزين بماسة من 9,54 قيراط سنة 1940 في مقابل 7210 دولارات.

وكان هذا الخاتم القطعة الرئيسية في مزاد على المجوهرات ضم 319 قطعة ودر 29,88 مليون دولار من العائدات مساء الثلاثاء.

وصرحت دار "سوذبيز" في بيان أن "ماسة شيرلي تمبل الزرقاء هي حجرة استثنائية في ما يخص نوعيتها وندرتها ومصدرها ... وللأسف لم تكن هذه الليلة ليلتها في المزاد لكننا على ثقة بأنها ستجذب مشتريا".

وقد وضعت تمبل هذا الخاتم طوال حياتها، بحسب "سوذبيز".

ولدت شيرلي تمبل سنة 1928 وبدأت بالتمثيل في الثالثة من العمر، ساحرة الأميركيين بطريقة غنائها ورقصها. ونالت سنة 1935 عندما كانت في السادسة من العمر جائزة "أوسكار" الشباب التي لم تعد تقدم اليوم، ما جعل منها أصغر فائزة بـ "أوسكار".

ومثلت تمبل في أكثر من 40 فيلما، أغلبيتها قبل الثانية عشرة وأنهت مسيرتها السينمائية عندما كانت في الحادية والعشرين.

ثم عينت سفيرة للولايات المتحدة، في غانا (1974-1976) وتشيكوسلوفاكيا (1989-1992). وفي العام 1976، أصبحت أول امرأة مسؤولة عن البروتوكول في وزارة الخارجية الأميركية.

وتوفيت شيرلي تمبل في شباط/فبراير 2014 عن 85 عاما في كاليفورنيا.