الممثلان راين غوسلينغ وايما ستون خلال جلسة تصوير لفيلم "لا لا لاند" في مهرجان تورونتو

الفيلم الاستعراضي الغنائي "لا لا لاند" يفوز بالجائزة الكبرى في مهرجان تورونتو

نال الفيلم الاستعراضي الغنائي "لا لا لاند" من إخراج الأميركي داميين شازيل جائزة الجمهور في مهرجان تورونتو السينمائي.

وقد يعزز هذا التكريم حظوظ "لا لا لاند" الذي اختير لافتتاح مهرجان البندقية السينمائي في السباق إلى جوائز "أوسكار".

ويشكل "لا لا لاند" تحية للعصر الذهبي للأعمال الاستعراضية الغنائية الأميركية. وهو من إخراج داميين شازيل ويجمع مجددا النجمين راين غوسلينغ وإيما ستون اللذين سبق أن مثلا في "كرايزي، ستوبيد، لاف" (2011).

ويروي الفيلم قصة حب بين عازف البيانو سيباستيان الشغوف بالموسيقى والواقع في ضيقة مالية والممثلة ميا التي تجرب حظها في عالم التمثيل.

وقال شازيل البالغ من العمر 31 سنة وهو عازف جاز سابق "نحن بحاجة إلى أمل ورومانسية على الشاشات الكبيرة أكثر من أي وقت مضى".

وهو أوضح أنه وضع قصة الحب هذه في سياق معاصر مع أحداث تدور في لوس انجليس حيث عاش لعشر سنوات تقريبا.

 

×