تحتفل سلسلة "ستار تريك" الشهيرة الخميس بمرور نصف قرن على اطلاقها بعدما باتت تجسد بالنسبة للملايين من عشاقها حول العالم رؤية طوباوية لعالم متسامح خال من الاحكام النمطية والكراهية

نصف قرن على انطلاق سلسلة "ستار تريك"

تحتفل سلسلة "ستار تريك" الشهيرة الخميس بمرور نصف قرن على اطلاقها، بعدما باتت تجسد بالنسبة للملايين من عشاقها حول العالم رؤية طوباوية لعالم متسامح خال من الاحكام النمطية والكراهية.

عند بدء عرض هذه السلسلة الاميركية عبر التلفزيون في الثامن من ايلول/سبتمبر 1966، كان مقررا لمهمة المسبار الفضائي "انتربرايز" ان تستمر لثلاثة مواسم فقط.

غير أن قناة "ان بي سي" كانت تجهل انها اطلقت بهذه الخطوة ظاهرة ستتخذ ابعادا عالمية وتثير شغف الملايين لعقود بفضل 725 حلقة تلفزيونية و13 فيلما، فضلا عن تحول ابطالها الى ما يشبه الشخصيات الاسطورية.

وقال المخرج ج.ج. ابرامز الذي يقف وراء اطلاق الثلاثية الجديدة من هذه السلسلة على الشاشة الكبيرة سنة 2009، في تصريحات ادلى بها في ايار/مايو "مرور خمسين سنة امر لا يصدق. انا مولود في السنة نفسها لاطلاق +ستار تريك+".

وأضاف "الاستمرار لهذه الفترة الطويلة امر مذهل".

وفي السلسلة الاصلية، ادى وليام شاتنر البالغ حاليا 85 سنة دور الكابتن جيمس ت. كيرك فيما ادى ليونارد نيموي الذي توفي السنة الماضية عن 83 عاما، دور مساعده الشهير "سبوك".

وقد كتب مؤلف السيناريو جين رودنبيري الحلقة التجريبية الاولى من السلسلة في 1965 اي السنة التي شهدت اول رحلة لانسان الى الفضاء.

وينظر محبو السلسلة بإعجاب الى مقاربة "ستار تريك"لمواضيع اجتماعية شائكة بمستوى كبير من الحساسية اذ تضمن المسلسل خصوصا للمرة الاولى على التلفزيون توزيعا لشخصيات من اتنيات متعددة وأول قبلة تلفزيونية بين رجل ابيض وامرأة سوداء في زمن كان التمييز العنصري يسود الولايات المتحدة في ستينات القرن الماضي.

- نموذج لرواد الفضاء -

ولا يزال رائد الفضاء الاميركي في وكالة ناسا تيري فيرتس المولود سنة 1967 يذكر حماسته كطفل حين عندما ذهب لمشاهدة اول افلام "ستار تريك" مع والده.

وقال فيرتس لمجلة "اير اند سبايس" الاميركية المتخصصة إن "+ستار تريك+ كان مفيدا لنا لدرس الميزات التي تسمح بأن يكون المرء قائدا جيدا في اكاديمية سلاح الجو"، مضيفا "يمكن استخلاص دروس عملية كثيرة عن القدرة على اتخاذ قرارات من دون تصلب او كيفية ادارة المهمات لمساعدة الفريق".

وبحسب الممثل الاميركي الكوري جون تشو الذي يؤدي دور الضابط هيكارو سولو في اخر ثلاثية من الافلام ذلك في احدث اعمال السلسلة "ستار تريك بيوند" فإن التعدد الثقافي يمثل احد "السمات اللافتة" في السلسلة. 

وقال هذا الممثل البالغ 44 عاما لوكالة فرانس برس قبل صدور الجزء الثالث عشر من السلسلة هذا الصيف "كنت ارغب في المشاركة بأمر كانت له برأيي مساهمة مهمة وايجابية" في المجتمع.

وقد الهمت هذه السلسلة الاف المقاطع الساخرة والازياء التنكرية على مر العقود. والاربعاء، استقبلت هوليوود "احد اكبر التجمعات للممثلين السابقين" في "ستار تريك" بحسب المنظمين، لمناسبة اطلاق فيلم ساخر طويل عن السلسلة بعنوان "انبيليفابل".

ويروي الفيلم مغامرات اربعة رواد فضاء خلال رحلتهم الى القمر لانقاذ رفاق لهم مفقودين.

وسار حوالى ثلاثين ممثلا على السجادة الحمراء في تقديم فيلم "انبيليفابل" بينهم بافيل تشيكوف العضو المتحدر من اصول سلافية في الطاقم ونيكيل نيكولز التي ادت دور الضابط اوهورا المتحدرة من اصول افريقية في الجزء الاول من السلسلة.

وقد اثار دورها كعسكرية سوداء عالية الرتبة اعجاب مارتن لوثر كينغ الذي اغتيل سنة 1968 اذ انه طلب منها عدم التوقف عن التمثيل في "ستار تريك" لافتا الى انها السلسلة الوحيدة التي كان يسمح لاطفاله بمشاهدتها، على حد تأكيد نيكولز.

ويبدأ تصوير الجزء التلفزيوني الجديد من السلسلة بعنوان "ستار تريك ديسكوفري" هذا الشهر في كندا على ان يبدا عرضها على الشاشات في كانون الثاني/يناير المقبل، وفق ما اعلنت قناة "سي بي اس" الاميركية.

 

×