مغني البوب الكندي جاستن بيبر

جاستن بيبر يلغي حسابه عبر "إنستغرام" اثر رسائل سلبية حول صديقته الجديدة

نفذ مغني البوب الكندي جاستن بيبر وعيده بالغاء حسابه عبر تطبيق "إنستغرام" لنشر الصور بعد تعليقات سلبية حول صور له مع صديقته الجديدة.

وقد محا المغني البالغ 22 عاما حسابه الذي كان يضم 78 مليون مشترك.

وكان بيبر انزعج من تعليقات عدد من متتبعيه بعدما نشر صورا له مع صديقته الجديدة المفترضة صوفيا ريتشي البالغة 17 عاما وهي ابنة المغني ليونيل ريتشي.

وكان بيبر حذر عبر "إنستغرام" قبل ايام "ساجعل حسابي عبر +إنستغرام+ خاصا اذا لم توقفوا الرسائل الحاقدة. بات الامر خارجا عن السيطرة. اذا كنتم فعلا من محبي ينبغي الا تعتمدوا الفظاظة مع الاشخاص الذين احب".

لكن بعد دفعة جديدة من الرسائل المتوترة ولا سيما مع صديقته السابقة المغنية والممثلة سيلينا غوميز ، جعل المغني الشاب حسابه في بداية الامر خاصا مساء الاثنين قبل ان يعطله كليا.

وسبق للمغني الكندي ان انسحب ايضا من خدمة "سنابتشات".

 

×