مشاركون في عرض ازياء "للموضة الاخلاقية" في اطار فعاليات المنتدى الاجتماعي العالمي في مدينة مونتريال

عرض ازياء "للموضة الاخلاقية" في المنتدى الاجتماعي العالمي في مونتريال

نظم مصممون وحرفيون ملتزمون بالقضايا البيئية وتجار ناشطون في مجال التجارة العادلة الخميس عرض ازياء "للموضة الاخلاقية" في اطار فعاليات المنتدى الاجتماعي العالمي في مدينة مونتريـال الكندية.

وقد ارتدت المشاركات في عرض الازياء كعوبا عالية واثوابا صنع بعضها من قمصان رجالية ووضعن مجوهرات مصنوعة من مواد مستدامة، في اجواء مرحة بعيدة عن تلك السائد عادة في عروض الازياء الفاخرة. 

ويسعى مركز الدراسات والتعاون الدولي، وهو الجمعية غير الحكومية المنظمة للعرض، الى تسليط الضوء على اهمية الملابس المراعية للبيئة التي ينتجها مصممون من البلدان الفقيرة.

وأشار ارنو دوهارت احد منظمي العرض الى ان "الفكرة كانت تكمن في تقديم نشاط ممتع بعيدا عن المعايير الاعتيادية للتجارة العادلة يمكن من خلالها تسليط الضوء على المنتجات المستدامة من العالم اجمع".

وأبرز هذا العرض مجموعات من الالبسة المصنعة من شركات تعاضدية صغيرة من بلدان نامية بينها بوليفيا وهايتي.

وقالت ماري لوسي ديون وهي احدى المشاركات في العرض لوكالة فرانس برس "احب كثيرا كل ما يتعلق بالموضة الاخلاقية والمسؤولة بيئيا واظن أن الالتزام السياسي والموضة صنوان".