يطرح قريبا البوم سجله ديفيد بووي عندما كان يغوص في موسيقى السول الاميركية للمرة الاولى كاملا

البوم لديفيد بووي لم يسبق ان صدر كاملا يطرح قريبا

يطرح قريبا البوم سجله ديفيد بووي عندما كان يغوص في موسيقى السول الاميركية، للمرة الاولى كاملا على ما اعلنت شركة "برلوفون" للانتاج.

وسيكون البوم "ذي غوستر" ضمن مجموعة "هو كان آي بي نوا؟" (1974-1976) على ما اوضحت الشركة من دون ان تحدد موعد صدور العمل. وستتضمن المجموعة صورة غير منشورة التقطت في وقت التسجيل.

وفي تلك الفترة انتقل ديفيد بووي العام 1974 الى الولايات المتحدة وسجل في استوديوهات "سيغما ساوند" في فيلادلفيا اغاني مطبوعه بشغفه باوساط الفانك والسول الاميركية. وقد اتى البوم "يونغ اميريكانز" في العام 1975 ثمرة لمروره في هذه الاستوديوهات الاميركية.

الا انه كان قد اعد قبل ذلك اسطوانة تضم سبع اغان بعنوان "ذي غوستر" تحية لموضة انتشرت في صفوف الشباب السود في شيكاغو في تلك لفترة. وشددت "بارلوفون" ان غالبية اغاني هذا العمل صدرت في البوم "يونغ اميريكانز" الا ان "+ذي غوستر+ لم يصدر يوما كألبوم كامل".

وقال توني فيسكونتي منتج اعمال بووي منذ فترة طويلة على صفحة الفنان البريطاني الرسمية على شبكة فيسبوك "لطالما تملك ديفيد بووي تماما مثلي، شغف بموسيقى السول".

وستتوافر معلومات اكثر حول موعد صدور الالبوم ومحتوى المجموعة التي ستصدر، الاسبوع المقبل على ما جاء في الصفحة.

وتوفي ديفيد بووي في العاشر من كانون الثاني/يناير بعد يومين على بلوغه التاسعة والستين وصدور البومه الاخير "بلاك ستار".

 

×