الفيلم الاسباني "ميموساس" ينال الجائزة الكبرى في اسبوع النقاد في مهرجان كان

الفيلم الاسباني "ميموساس" ينال الجائزة الكبرى في اسبوع النقاد في مهرجان كان

نال فيلم "ميموساس" للإسباني أوليفر لاشي الجائزة الكبرى في فعاليات أسبوع النقاد في مهرجان كان السينمائي، بحسب ما كشف القيمون على هذا الحدث.

وقد أطلقت فعاليات أسبوع النقاد سنة 1962 في مهرجان كان والهدف منها هو اكتشاف مواهب جديدة. ولا تقدم فيها سوى أعمال هي الأولى أو الثانية لمخرجيها.

ويروي "ميموساس" رحلة في جبال الأطلس المغربية هي الرحلة الأخيرة التي يقوم بها شيخ يريد العودة إلى مسقط رأسه ليموت فيه. 

وقال المخرج البالغ من العمر 34 عاما لوكالة فرانس برس "هي رحلة جغرافية وداخلية في الوقت عينه".

و"ميموساس" هو الفيلم الثاني لأوليفر لاشي المولود في باريس من والدين اسبانيين والذي انتقل للعيش في المغرب. وقد سبق له أن عرض فيلمه الأول في فعاليات "أسبوعي المخرجين" في مهرجان كان سنة 2010.

وترأست الممثلة والمخرجة الفرنسية فاليري دونزيلي لجنة التحكيم في أسبوع النقاد.

ومنحت الجائزة الكبرى في هذه الفعاليات العام الماضي لفيلم "لا باتوتا" للأرجنتيني سانتياغو ميتريه.

 

×