مهرجان كان في 19 مايو 2013

كان تستعد لاستقبال نجوم الفن السابع

تنطلق الدورة التاسعة والستون من مهرجان كان للفيلم اهم ملتقيات الفن السابع في العالم، الاربعاء المقبل مع مشاركة مخرجين معروفين من امثال بيدرو المودوفار وكزافييه دولارلان وكوكبة من النجوم من جورج كلوني الى ماريون كوتيار فيما الافتتاح لاخر افلام وودي آلن.

ويرئس لجنة تحكيم هذه الدورة المخرج جورج ميلر صاحب سلسلة "ماد ماكس".

ويتنافس للفوز بالسعفة الذهبية التي تمنح في 22 ايار/مايو، مخرجون من رواد مهرجان كان الكبار من بينهم الشقيقان البلجيكيان جان-بيار ولوك داردين والفرنسي اوليفييه اساياس والبريطاني كين لوتش فضلا عن وافدين جدد، في اطار المسابقة الرسمية التي تفرد حيزا كبيرا للافلام الاميركية والفرنسية والنجوم الدوليين.

وسيمر على السجادة الحمراء عدد كبير من النجوم من امثال الاميركية كريستن ستيوارت والفرنسي فينسان كاسيل وماريون كوتيار وجولييت بينوش وايزابيل اوبير والكندي راين غوسلينغ والجنوب افريقية شارليز ثيرون.

ويحاط المهرجان هذه السنة باجراءات امنية كبيرة اثر اعتداءات الثالث عشر من تشرين الثاني/نوفمبر في باريس.

ويفتتح المهرجان  الاربعاء المقبل مع فيلم وودي آلن (80 عاما) احد مخضرمي كان ، "كافيه سوساييتي" من بطولة كريستن ستيوارت وجيسي ايزنبرغ. ويتناول الفيلم قصة رجل يتوجه الى هوليوود في الثلاثينات املا في خوض مجال السينما ويلتقي فيها امرأة.

وهي المرة الرابعة عشرة التي يعرض فيها فيلم لوودي آلن خارج اطار المسابقة الرسمية في مهرجان كان. وسبق لالن ان افتتح المهرجان العام 2002 مع فيلم "هوليوود اندينغ" والعام 2011 مع "ميدنايت إن باريس".

ويتنافس في المسابقة الرسمية 21 فيلما من بينها 13 اوروبية. وثمة اربعة افلام فرنسية من بينها "برسونال شوبير" لاوليفييه اساياس من بطولة كريستن ستيوارت.

ويشارك الشقيقان البلجيكيان جان-بيار ولوك داردين بفيلم "البنت المجهولة". وهما يسعيان الى تحقيق ثلاثية في مهرجان كان بعدما سبق لهما ان فازا بالسعفة الذهبية مرتين.

ويشارك البريطاني كين لوتش بفيلم "آي، دانييل بلايك" فيما يقدم الاسباني بيدرو المودوفار فيلم "خولييتا".

- من روبرت دي نيرو الى ايغي بوب -

ويتنافس ثلاثة مخرجين اميركيين على السعفة الذهبية ايضا هم شون بن عن "ذي لاست فايس" من بطولة شارليز ثيرون وخافيير بارديم، وجيم جارموش عن "باترسون" مع آدم درايفر وجيف نيكولز مع "لوفينغ".

ومن الافلام المنتظرة ايضا "جوست لا فان دو موند" (نهاية العالم فقط) للكندي كزافييه دولان الحائز جائزة لجنة التحكيم العام 2014، وهو من بطولة ماريون كوتييار وفينسان كاسيل وليا سيدو، و"البائع" للايراني اصغر فرهادي.

ويرئس لجنة التحكيم الاسترالي جورج ميلر مخرج سلسلة افلام "ماد ماكس". ويشارك فيها خمس ممثلات وممثلين : الاميركية كيرستن دانست والفرنسية فانيسا بارادي والكندي دونالد ساذرلاند والايطالية فاليرا غولينو والدنماركي ماس ميكلسن اضافة الى المخرجين الفرنسي ارنو ديبليشان والمجري لاسلو نيميش والمنتجة الايرانية كتايون شهابي.

وثمة افلام اخرى مرتقبة من خارج اطار المسابقة مثل "ماني مونستر" لجودي فوستر من بطولة جوليا روبرتس وروبرت دي نيرو و"بيغ فات جاينت (بي اف جي)" لستيفن سبيلبرغ.

ويأتي روبرت دي نيرو الى كان في اطار عرض فيلم "هاندز اوف ستون" لجون ياكوبوفيتش الذي يؤدي فيه دور مدرب ملاكمة فيما يحضر المغني ايغي بوب مع عرض فيلم "غيمي دينجر" الوثائقي الذي يتناوله من اخراج جيم جارموش.

ويفتتح "اسبوعا المخرجين" الخميس المقبل مع الفيلم الجديد لماركو بيلوكيو "احلم احلاما سعيدة" من بطولة بيرينيس بيجو فيما ينطلق "اسبوع النقاد" مع فيلم "فيكتوريا" لجوستين ترييه.

ويستضيف مهرجان كان ايضا كما كل سنة، السوق الدولية للفيلم مع 12 الف مشارك من منتج ومخرج وموزع.

 

×