طلال الجلال

النائب الجلال للعمير: اما الرد على اسئلة القضيبي بكل شفافية او الاستعداد للمساءلة

انتقد النائب طلال الجلال تصريح وزير النفط و وزير الدولة لشؤون مجلس الأمة د.علي العمير الذي رد فيه على الزميل النائب احمد القضيبي، مؤكدا ان رد العمير حمل الكثير من التجاوزات ولم يكن موفقا فيه، وامامه الان خيارين لاثالث لهما اما الرد بكل شفافية على اسئلة القضيبي او تحمل المسؤولية السياسية والاستعداد لها.

وقال الجلال في تصريح له: "لست بصدد الدفاع عن القضيبي فهو قادر على الدفاع عن نفسه، لكن كنائب امثل الامة لا اقبل ابدا ان يستخدم وزير هكذا اسلوب في الرد على عضو مجلس امة، تحت اية ذريعة، وعلى الوزير احترام ممثل الامة في الرد على ملاحظاته".
واضاف الجلال ان اعضاء المجلس الحالي من اكثر النواب حرصا على اختيار عباراتهم وعدم التجريح في الاخرين، مشيرا الى ان القضيبي لم يستخدم عبارات غير لائقة كما ادعى العمير، بل وجه حديثه للوزير العمير بصفته وزيرا، تحدث خلاله عن عن اجابة الوزير حول قضية هامة شغلت المجتمع الكويتي وتابعها منذ البداية.

وتابع الجلال ان القضيبي يحسب له حرصه على التعاون عبر التدرج في استخدام ادواته الدستورية، حيث بدأ بتقديم اسئلة استفسر فيها عن تصريح الوزير، وبعد ان جاءته الاجابة منقوصة استخدم حقه في التعقيب عليها، معلنا انه سيوجه اسئلة جديدة، فكان ينبغي على الوزير العمير، ان يشكر النائب على ذلك، بدلا من الخوض معه في تراشق صحافي، لايصب في مصلحة التعاون بين السلطتين التشريعية والتنفيذية.

واضاف الجلال ان على الوزير العمير مسؤولية الان الرد على اسئلة القضيبي الجديدة بكل شفافية ومصارحة الشعب الكويتي من خلالها في الاعلان عن اسماء المتنفذين الذين قصدهم في تصريحه واصحاب المناقصات المليارية (ان صح حديثه) او الاستعداد  للمساءلة السياسية... لان التراشق الاعلامي لن ينفعه.

 

×