النائب حمدان العازمي

النائب حمدان العازمي: استجواب دشتي .. "دمل يجب بطه"

دعا النائب حمدان العازمي الحكومة الى مواجهة الاستجواب المقدم من النائب عبد الحميد دشتي للنائب الاول لرئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية الشيخ صباح الخالد وعدم تأجيله او المطالبة بإحالته الي اللجنة التشريعية او المحكمة الدستورية، واصفا الاستجواب "بالدمل الذي يجب بطه".

وقال العازمي في تصريح صحافي اليوم: هروب الحكومة من مواجهة هذا الاستجواب الذي نعتبره حقا اريد به باطل، سينعكس سلبا على الساحة السياسية، مطالبا وزير الخارجية بصعود المنصة والدفاع عن سياسة الكويت الخارجية خاصة في مثل هذه القضية التي يقف جموع الشعب الكويتي خلف قيادته فيها دفاعا عن عمق الكويت الاستراتيجي وحماية للوحدة الخليجية التي لا يقبل اي كويتي ان تمس بسوء.

وأضاف العازمي: نعلم ان الاستجواب جاء في غير توقيته من ناحية المضمون، خصوصا انه يتدخل في خصوصيات سمو الأمير وقرارات سيادية لسموه، الا اننا لا نقبل الهروب من المواجهة خاصة في قضايا محسومة مثل التي تضمنها استجواب دشتي، مستطردا: على الوزير ان يصعد ويؤكد ان دول الخليج كيان واحد توثقه روابط الدم والتاريخ والمصير المشترك ولن نقبل الإساءة لأي دولة خليجية، وأن الكويتيين كافة يقفون خلف قيادتهم ولا يقبلون أن تتعرض دول مجلس التعاون الخليجي لأي عدوان، وأي اعتداء على أي بلد خليجي كأنه اعتداء على الخليج كله.

وأوضح العازمي: سأكون اول النواب الرافضين للاستجواب الا انني في نفس الوقت سأكون ايضا اول النواب المعارضين لشطبه او احالته للجنة التشريعية او المحكمة الدستورية، او حتى تأجيله الى دور الانعقاد المقبل، مؤكدا ان هذا الاستجواب "دمل يجب بطه" وطي صفحته.

 

×