النائب عبدالله التميمي

النائب التميمي: نرفض ضرب القياديين في مؤسسة البترول لتصفية الحسابات

رفض النائب عبدالله التميمي "اتخاذ قرارات عشوائية لضرب قياديين بهدف تصفية الحسابات دون النظر الى المصلحة العامة وفي مرفق من أهم المرافق الحيوية بالدولة وهو القطاع النفطي، الذي يعتمد عليه الاقتصاد بشكل كبير".

وقال التميمي في تصريح صحفي "ان ما حدث مع مجلس ادارة مؤسسة البترول امر غير مقبول، ويجب ان تعطي المبررات لذلك"، مضيفا "نعم هناك صلاحيات لمجلس الوزراء والوزراء باتخاذ قرارات، الا انه يجب ان تكون مثل هذه القرارات مدروسة جيدا، وعلى نسق واضح وشفاف".

وتابع التميمي: "ما اعرفه عن الاخ نزار العدساني رئيس مؤسسة البترول الكويتية والاخوة الاعضاء على قدر كبير من الكفاءة والخبرة، وهم ابناء القطاع النفطي ويعملون بكل جهد ومثابرة من اجل النهوض بهذا القطاع وزيادة انتاجه.

 

×