النائب سيد عدنان عبدالصمد

النائب عبدالصمد: المشاركة في حرب اليمن اختراق للمواثيق الدولية والدستور الكويتي

أكد النائب عدنان عبدالصمد ان "المشاركة العسكرية في حرب اليمن هي اختراق واضح للمواثيق الدولية والدستور الكويتي الذي كان ولا يزال صمام الامان في استقرار الكويت وأمنها في مواجهة الازمات الداخلية والخارجية".

وأضاف عبدالصمد في تصريح صحفي اليوم : "اننا ننأى بالحكومة ان تكون طرفا في هذا النزاع مستذكرين النتائج الوخيمة لدعمنا لصدام وما نتج عنه من غزو غاشم للبلاد".

من جانبه، أكد النائب صالح عاشور انه "اذا صحت معلومة مشاركة الكويت في الضربة الجوية لليمن فإن هذا يعد تدخلا في الشأن الداخلي له ومخالفة صريحة للدستور الكويتي الذي يحرم أي حرب هجومية".

وقال عاشور، في تصريح صحافي اليوم، ان "سياسة دولة الكويت الخارجية عرفت بالحياد، والمادة 68 من الدستور واضحة ونصت على ان سمو الامير لا يصدر مرسوما الا بالحرب الدفاعية وهذا المرسوم يعرض على مجلس الامة، والحرب الهجومية محرمة"، مشيراً الى ان "ما يحدث في اليمن شأن داخلي وليست حرباً أهلية رغم ما يوجد به من صراعات الا انه يظل في اطار الشأن الداخلي له".

وتابع عاشور: "ليس من مصلحة الكويت معاداة اي شعب ودولته"، معربا عن اعتقاده بأن "هذا التدخل ستكون له انعكاسات سلبية على دول المنطقة"، لافتاً الى أن "المخطط الغربي ممثلا بمشروع برنار لويس بتقسيم دول المنطقة أصبح حاضراً بصورة واضحة بالمنطقة والمفترض في دولها الانتباه له والحذر منه وعدم الانجراف وراءه".