الغانم متحدثا للصحفيين اليوم

الرئيس الغانم: طبيعة المشاركة الكويتية في "عاصفة الحزم" لا تتعارض مع الدستور ولا يلزم عرضها على المجلس

قال رئيس مجلس الامة مرزوق الغانم انه أبلغ من قبل القيادة السياسية أمس بمشاركة القوات الجوية الكويتية في عمليات عسكرية دفاعية ازاء اليمن بناء على طلب من المملكة العربية السعودية التي تتعرض لتهديدات عسكرية عبر الحدود المشتركة مع اليمن، ووجود منصات صواريخ بالستية موجهة الى مناطق آمنة في السعودية.

وقال الغانم، في تصريح صحافي اليوم، ان "طبيعة هذه المشاركة الكويتية الدفاعية تنطلق من اتفاقية الدفاع المشترك لمجلس التعاون لدول الخليج العربية ولا تتعارض مع الدستور الكويتي الذي يعطي للامير وفقا للمادة 68 سلطة اعلان الحرب الدفاعية بمرسوم".

وأضاف الغانم "ان هذا المرسوم - حسبما جاء في محاضر لجنة الدستور والمجلس التأسيسي - من صلاحيات سمو الامير ومجلس الوزراء ولا يلزم عرضه على مجلس الامة الكويتي".

واستذكر الغانم بهذا الصدد الدور السعودي التاريخي الذي كان حجر الزاوية في عملية تحرير الكويت من الاحتلال الصدامي الغاشم.

وجدد الغانم الدعوة الى كل الاطراف المعنية في اليمن لتنفيذ قرارات مجلس الامن ذات الصلة، وتطبيق بنود المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية والالتزام بنتائج الحوار الوطني الشامل والاستجابة لعقد المؤتمر الخاص باليمن والذي اعلنت الرياض استعدادها لاستضافته ورعايته.

وقال الغانم: "نبتهل الى المولى عز وجل ان يحفظ أبناءنا منتسبي قواتنا المسلحة، وان يرجعهم الى اهلهم سالمين بعد ادائهم للواجب الوطني المنوط بهم"، داعيا الكويتيين الى التكاتف والتعاضد والتمسك بوحدتهم الوطنية كدأبهم في كل الظروف الصعبة والوقوف صفا واحدا خلف القيادة السياسية.

 

×