الشيخ خالد الجراح الصباح

وزير الدفاع: ديوان المحاسبة الانذار المبكر للوزير والوزارة في تلافي الاخطاء والملاحظات

أشاد نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الدفاع الشيخ خالد الجراح الصباح بدور ديوان المحاسبة باعتباره "الانذار المبكر للوزير والوزارة في تلافي الاخطاء والملاحظات".

وقال الوزير خالد الجراح خلال مناقشة مجلس الامة في جلسته اليوم ردود الحكومة على تقارير ديوان المحاسبة ان من المخالفات التي حصلت وتمت معالجتها من خلال تعاون الوزارة مع ديوان المحاسبة ومجلس الامة ما يتعلق بموضوع طائرات (سي 130 جي).

واوضح ان مجلس الامة شكل لجنة تحقيق برلمانية بالتعاون مع الديوان الذي اشترط تقديم تقرير ربع سنوي عن التدفقات المالية على العقد "وقد انتهينا من العقد ودخلت ثلاث طائرات (سي 130 جي) الخدمة وتم الاتفاق مع الديوان على اقفال الملف".

واضاف ان الملاحظة الثانية تتعلق بطائرات الشحن الاستراتيجي حيث كان لدى الوزارة النية لشراء طائرتي شحن (بوينغ 747) لوجود قصور في هذه الناحية لدى القوة الجوية مشيرا الى ان الشركة تقدمت بطائرات اخرى نوع (سي 70) وكان توريدها مبكرا وعليه تم العدول عن نية شراء الطائرتين الاوليين "والاتفاق مع الديوان على تلافي الملاحظة لان العقد لم يوقع".

وقال ان الملاحظة الثالثة تتعلق بتأخير الردود على ملاحظات ديوان المحاسبة مشيرا الى ان الديوان متفهم لهذا التأخير نتيجة تشعب الاجراءات في وزارة الدفاع بشقيها العسكري والمدني.

واكد ان هناك اجتماعات وتواصلا دائما بين المسؤولين في الوزارة وديوان المحاسبة من اجل تلافي بقية الملاحظات التي يرجع بعضها الى عام 2006 مضيفا انه بعد وصول التقرير السنوي من ديوان المحاسبة يتم تشكيل فريق عمل في وزارة الدفاع لدراسة هذه الملاحظات ومعالجتها وكان اخر اجتماع في الرابع من الشهر الجاري.

 

×