جانب من الاجتماع

الميزانيات البرلمانية: ندرس عدم الموافقة على ميزانية أي جهة حكومية لا تلتزم بملاحظات “المحاسبة”

قال رئيس لجنة الميزانيات والحساب الختامي عدنان عبد الصمد أن اللجنة تدرس عدم الموافقة على ميزانية أي جهة حكومية في حال عدم التزام مسئوليها بالملاحظات الواردة في ديوان المحاسبة.

وأضاف عبد الصمد في تصريح صحفي عقب الزيارة التي قام بها رئيس وأعضاء لجنة الميزانيات إلى ديوان المحاسبة أمس، أن الزيارة جاءت للالتقاء بالمسئولين لمناقشة وبحث آلية تفعيل تقارير ديوان المحاسبة .

وقال عبد الصمد أن أعضاء اللجنة تعرضوا مع ممثلي ديوان المحاسبة للمخالفات والظواهر المتكررة في القطاعات الحكومية ، موضحا أن لدى اللجنة بعض الملاحظات التي يجب آخذها في عين الاعتبار ، متمثلة في وجود تقاعس وتجاهل من الوزارات والجهات المستقلة والملحقة تجاه ملاحظات ديوان المحاسبة.

وأشار إلى وجود تقارير قديمة على جدول أعمال المجلس لم يتم مناقشتها حتى الآن تم وضعها على جدول الأعمال لمناقشتها في الجلسة القادمة ، مبيناً أهمية التقارير الموجودة والتي بذل فيها جهد كبير لإعدادها بغرض عرضها على المجلس لتفعيلها والأخذ بما فيها من ملاحظات.

وبين عبد الصمد أن الزيارة كانت مثمرة وهادفة وهى بداية للقاءات ثنائية بين مجلس الأمة وديوان المحاسبة ، خاصةً وأن الديوان هو عين المجلس الذي يرى من خلالها الملاحظات والمخالفات ، لذلك يجب أن يكون هناك تنسيق وتعاون مستمر بين الجهتين .

كما كشف عن وجود اقتراح يهدف إلى عقد جلسات دورية بين رؤساء كل من مجلس الأمة ورئيس الحكومة ورئيس ديوان المحاسبة للتباحث حول عدم التزام الجهات الحكومية بملاحظات ديوان المحاسبة.

كما تناولت الزيارة موضوع تفعيل الفصل الرابع من قانون ديوان المحاسبة والذي ينص بالإحالة إلى المحاكمات التأديبية للمسئولين عن المخالفات ، حيث اطلع أعضاء اللجنة على آلية عملها وتكوينها والذي يشمل مسئولين من ديوان المحاسبة والفتوى والتشريع ، مضيفاً إلى التأثير الواضح لتطبيق هذه الآلية للحد من المخالفات والملاحظات لدى مختلف الجهات.

 

×